المملكة العربية السعودية تكشف عن ميزانية 2023

وافق مجلس الوزراء السعودي بقيادة الملك سلمان بن عبد العزيز ، اليوم الأربعاء ، على الميزانية العامة للدولة للسنة المالية 1444/1445 هـ (2023 م). بركات الأمن والازدهار ، بحسب وكالة الأنباء السعودية ، وأعلن الملك سلمان بحسب قناة الإخبارية: ويؤسس مناطق تنموية واعدة ، ويعزز الدور المركزي للمواطنين في التنمية الاقتصادية ، ويوفر القدرة على استدامة الحياة الكريمة للمواطنين والمقيمين.

الأمير محمد بن سلمان

استعرض الأمير محمد بن سلمان ثم مجلس الوزراء هذا البند من الميزانية واتخذ قرارا بشأن الميزانية الإجمالية. وتقدر الميزانية الإيرادات بـ 113 مليار ريال ومصروفات بـ 1100 ريال. ويقدر بنحو 14 مليار ريال وفائض 16 مليار ريال , ولقد صرح سمو الأمير محمد بن سلمان : إن عملية التحول الاقتصادي التي تتبناها حكومة المملكة مستمرة ، والنتائج الإيجابية التي تحققت حتى الآن ترجع إلى تعزيز النمو الاقتصادي الشامل وتعزيز الوضع المالي للمملكة. تهدف الإصلاحات المالية إلى مجتمع نابض بالحياة واقتصاد مزدهر و "طموح" لضمان الجدوى الاقتصادية تجاه الوطن.

ميزانية 2023

و في هذا الصدد أضاف: "الحكومة تستهدف في ميزانية 2023 ترتيب أولويات الإنفاق على المشاريع الرأسمالية وفق الاستراتيجيات المناطقية والقطاعية، المتوائمة مع مستهدفات رؤية المملكة 2030 والتوجهات الوطنية، وأنها مستمرة في تنفيذ البرامج والمشاريع ذات العائد الاقتصادي والاجتماعي، إضافة إلى دعم التنوع الاقتصادي وتمكين القطاع الخاص بتحسين بيئة الأعمال، وتذليل المعوقات؛ لجعلها بيئة جاذبة، ورفع معدلات النمو الاقتصادي للعام القادم وعلى المدى المتوسط".

الناتج المحلي الإجمالي عام 2022

وتابعو استكمل حديثه ان الناتج المحلي الإجمالي عام 2022 ، مشيراً إلى أن فائض الميزانية المحقق يعود إلى تعزيز الاحتياطيات الحكومية ، ودعم أموال الدولة ، والوضع المالي للمملكة. تهدف إلى تعزيز وزيادة قدرتها ". للتعامل مع الصدمات والأزمات العالمية.

وقال إن الإصلاحات الاقتصادية والهيكلية التي تم تنفيذها منذ إطلاق رؤية المملكة 2030 ساهمت في "تحسين المؤشرات المالية والاقتصادية ودفع عملية التنويع الاقتصادي والاستقرار المالي كما حققته المملكة". في الربع الثالث من عام 2022 ، كان نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي مرتفعًا ، حيث وصل إلى حوالي 10.2٪. وقد انعكس ذلك بشكل واضح في نمو العديد من الأنشطة الاقتصادية والقطاعات غير النفطية المختلفة التي سجلت معدل نمو بلغ 5.8٪ , و صرح: الربع الثاني من عام 2022 هو الأدنى منذ 20 عامًا.

زيادة المشاركة الاقتصادية للمرأة

وقال "أكثر من 2.2 مليون مواطن يعملون في القطاع الخاص ، وهو رقم قياسي". كما أشاد بزيادة المشاركة الاقتصادية للمرأة من 17.7٪ إلى 35.6٪ ، مشيراً إلى أن "المواطنين السعوديين هم أعظم أصول المملكة للنجاح ، حيث أن دور المواطنين محوري في التنمية الاقتصادية الشاملة". يساهم بشكل مباشر في تحقيق الإنجازات والتقدم في مختلف المجالات والمجالات الواعدة.

ومن الجدير بالذكر أشار إلى أن موازنة 2023 "جزء من استمرار تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030 حيث تركز على خطوات لتسريع تحقيق النتائج". "سيساعد في التغلب على التحديات التي تؤثر على كفاءة ونمو الاقتصاد العالمي."

أكد: وشددت على أن المملكة العربية السعودية ستعمل خلال العام المقبل على المدى المتوسط ​​والطويل على زيادة جاذبية الاقتصاد السعودي كمحور للاستثمار المحلي والأجنبي وتنويع الاقتصاد من خلال تطوير قطاعات واعدة. في حالة مستقرة "، وشدد على دور المملكة الرائد في استقرار أسواق الطاقة في سياق الجهود المبذولة للمساهمة في تعزيز استقرار ونمو الاقتصادات العالمية والمحلية.