"عاجل" قتل 10 أشخاص في استوديو رقص بالقرب من لوس أنجلوس بولاية كاليفورنيا

قامت الشرطة الأمريكية بالكشف عن انتحار مسلح يشتبه في إطلاقه النار على استوديو للرقص بالقرب من لوس أنجلوس ، كاليفورنيا ، مما أسفر عن مقتل 10 أشخاص , وقد صرحت الشرطة إن الحادث يعتبر من أكثر حوادث إطلاق النار الجماعي دموية في أي ولاية أمريكية. و في مؤتمر صحفي اخر تم أصدار تصريح إن الرجل قد قام بأطلاق النار على نفسه في شاحنة بيضاء محاطة بالشرطة في وقت مبكر من صباح الأحد , اليكم التفاصيل في السطور التالية .

تفاصيل حادث هجوم ولاية كالفورنيا

وجب الذكر ان موقع الحادث على بعد حوالي 7 أميال من وسط مدينة لوس أنجلوس , حيث تقع مونتيري بارك في وادي سان غابرييل في مقاطعة لوس أنجلوس ،ويقوم مكتب التحقيقات الفدرالي بالعمل مع مكتب عمدة المقاطعة على حل جريمة القتل الشنيعة ، وإدارة شرطة مونتيري بارك ووكالات أخرى للتحقيق في جريمة القتل الجماعي في ولاية كالفورنيا.

وفقا لتحليل لـCNN، حدثت جريمة القتل في استوديو للرقص ، حيث قامت الشبكة من خلال تحديد الموقع الجغرافي لصورة تم اتخاذها مباشرة بعد التصوير ليل السبت ونشرها على وسائل التواصل الاجتماعي من الاستوديو.

تحقيقات الشرطة الأمريكية

من الجدير بالذكر . قامت الشرطة الأمريكية بالكشف عن هوية مرتكب هجوم كاليفورنيا ، و قد صرحت إنه رجل آسيوي يبلغ 72 عامًا. و قام الرئيس الأمريكي جو بايدن بالتعبير عن تعاطفه مع أسر ضحايا إطلاق النار في كاليفورنيا ،مصرحاً: "نأسف للدوافع وراء تنفيذ الهجوم الأحمق في كاليفورنيا"

و تجدر الاشارة الي , انه وفقًا لوسائل الإعلام الأمريكية. هناك المزيد من المعلومات التي لا نعرفها ،وصرحت إدارة شرطة مقاطعة لوس أنجلوس إن 10 أشخاص قتلوا في إطلاق نار في قاعة للرقص في مونتيري بارك بولاية كاليفورنيا. ونقل عشرة اخرين مصابين إلى مستشفيات المنطقة المحيطة ، حيث يوجد بعض من المصابين في حالة حرجة ، وذكرت وسائل إعلام أمريكية أن إطلاق النار وقع بالقرب من موقع احتفالات رأس السنة الصينية في مونتيري بارك. أعلنت الشرطة الأمريكية في لوس أنجلوس بالولايات المتحدة ، العثور على جثة الجاني داخل شاحنة بعد أن أطلق مطلق النار في كاليفورنيا النار على نفسه بينما كان محاصرا في الشاحنة.