بعد تعليق لتأشيرات الزيارة والعمرة ما يقارب الـ7 الاشهر, فقد أعلنت المملكة العربية السعودية عن عودة الزيارات بجميع انواعها والعمرة.

كشفت مؤخراً, وزارة الداخلية السعودية المراحل الأربع لإعادة المعتمرين وزوار المشاعر المقدسة وذلك بعد أشهر من منع الزوار من أداء هذه الشعائر الدينية في إطار الإجراءات الاحترازية المتبعة للوقاية من فيروس كورونا المستجد.

وفي هذ السياق, فقد نقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس) تصريحات لمصدر مسؤول في الداخلية قال فيها: "صدور الموافقة الكريمة على السماح بأداء العمرة والزيارة تدريجيًا من داخل المملكة بداية من 17 صفر 1442هـ مع اتخاذ الإجراءات الاحترازية الصحية اللازمة".

وأضاف المصدر قائلا: "المرحلة الأولى: السماح بأداء العمرة للمواطنين والمقيمين من داخل المملكة، بداية من يوم الأحد 17 صفر 1442هـ ، وذلك بنسبة 30% (6 آلاف معتمر/اليوم) من الطاقة الاستيعابية التي تراعي الإجراءات الاحترازية الصحية للمسجد الحرام".

وتابع المصدر: "المرحلة الثانية: السماح بأداء العمرة والزيارة والصلوات للمواطنين والمقيمين من داخل المملكة، بداية من يوم الأحد 1 ربيع الأول 1442هـ، بنسبة 75% (15 ألف معتمر/اليوم، 40 ألف مصلٍ/اليوم) من الطاقة الاستيعابية التي تراعي الإجراءات الاحترازية الصحية للمسجد الحرام" والنسبة نفسها بما يخص السعة الاستيعابية للمسجد النبوي.

واكدت المصدر إن المرحلة الثالثة ستكون على النحو الآتي: "السماح بأداء العمرة والزيارة والصلوات للمواطنين والمقيمين من داخل المملكة ومن خارجها، بداية من يوم الأحد 15 ربيع الأول 1442 هـ، حتى الإعلان الرسمي عن انتهاء جائحة كورونا أو تلاشي الخطر، بنسبة 100% (20 ألف معتمر/اليوم، 60 ألف مصلٍ/اليوم)، وبنسبة 100% كذلك من الطاقة الاستيعابية التي تراعي الإجراءات الاحترازية الصحية للمسجد النبوي".

أما في المرحلة الرابعة فستكون كما يلي: "السماح بأداء العمرة والزيارة والصلوات للمواطنين والمقيمين من داخل المملكة ومن خارجها، بنسبة 100% من الطاقة الاستيعابية الطبيعية للمسجد الحرام والمسجد النبوي، وذلك عندما تقرر الجهة المختصة زوال مخاطر الجائحة".

وأشار المصدر إلى أن التقييم سيجري للمراحل المعلن عنها بشكل مستمر وبحس مستجدات فيروس كورونا، وفقا لواس.