اليونان تتأهب اليوم لكي تسلم إيكاتيريني ساكيلاروبولو حكم البلاد
اليونان تتأهب اليوم لكي تسلم إيكاتيريني ساكيلاروبولو حكم البلاد

اليونان تتأهب اليوم الجمعة لكي تسلم امرأة لأول مرة في تاريخها الحكمي زمام البلاد.

وسوف تتولى "إيكاتيريني ساكيلاروبولو" القاضية السابقة والتي تبلغ من العمر63 عاما، رئاسة البلاد لولاية من خمسة أعوام.

بالاضافة إلى أنها سوف تؤدي اليمين في البرلمان، وتضع إكليلا من الزهور على قبر الجندي المجهول الذي يعتبر أهم نصب عسكري في اليونان.

ثم بعد ذلك تتوجه إلى القصر الرئاسي حيث تجرى مراسم تسلم وتسليم مع الرئيس المنتهية ولايته بروكوبيس بافلوبولوس، وفق ما أعلن البرلمان.

وتم انتخاب ساكيلاروبولو في البرلمان في يناير بأصوات 261 نائبا من بين 300.

وقامت بتحديد أولوياتها بمعالجة الأزمة الاقتصادية والتغير المناخي وموجة الهجرة.

وبالرغم من أن الرئيس هو رأس الدولة والقائد العام للقوات المسلحة إلا أن هذا المنصب يعتبر فخريا إلى حد كبير.

ويقر الرؤساء اليونانيون على الحكومات والقوانين ولديهم من الناحية الفعلية سلطة إعلان الحرب، لكن فقط بالاتفاق مع الحكومة.