تعتبر الاقامة المميزة التي اطلقتها المملكة العربية السعودية لمن اراد الاقامة بدون تسديد رسوم والاقامة بحرية كاملة مثلة مثل المواطن السعودي. ...

فقد حدد مركز الإقامة المميزة، عبر حسابه الرسمي على موقع «تويتر» للتدوينات القصيرة مميزات الإقامة المميزة، بحيث تمكن حامليها من العيش في مجتمع حيوي مع أسرهم والتمتع بمزايا متنوعة.  

والى ذلك فقد كشف مركز الإقامة المميزة أنه ليس على أفراد الأسرة التابعين لحامل الإقامة المميزةدفع أي مقابل مالي، وليس هناك حدّ لعدد أفراد الأسرة الذين باستطاعتهم الإقامة في المملكة مع حامل الإقامة المميزة.  

واوضح مركز الإقامة المميزة عبر حسابه الرسمي أن حاملي الإقامة المميزة وأفراد أسرهم التابعين لهم لا يخضعون لضرائب خاصة، وإنما تسري عليهم الأحكام الضريبية المطبقة في المملكة. 

الإقامة المميزة: الموقع الإلكتروني هو المنصة الوحيدة للطلبات

صرح مركز الإقامة المميزة، أن موقعه الإلكتروني الرسمي هو المنصة الوحيدة لاستقبال طلبات المتقدمين.

ومن جانبه فقد شدد المركز عبر حسابه في «تويتر» اليوم الأحد، قائلًا: «نود في مركز الإقامة المميزة توضيح أن التطبيقات المتوافرة على متاجر التطبيقات ليس لها صفة رسمية، كما أن الموقع الرسمي للمركز يعتبر المنصة الوحيدة لاستقبال طلبات المتقدمين، وفي حال وجود أي تحديثات مستقبلية لفتح قنوات جديدة للطلبات، سيتم الإعلان عنها عبر الحساب الرسمي».

رسميًّا.. مركز الإقامة المميزة يعلن تعديلات «اللائحة التنفيذية»

كشف مركز الإقامة المميزة تعديلات اللائحة التنفيذية التي تضمنت إمكانية قيام حامل الإقامة المميزة بربط سجله بسجل الوالدين والأولاد ممن تجاوز سن 21 عامًا، وفق المسوغات النظامية، واشتملت تعديلات المادة الثانية على: «تخضع طلبات تأشيرة استقدام العمالة المنزلية وما يتصل بهم من إجراءات وأحكام أخرى وفق الإجراءات المتبعة بالنسبة إلى المواطن السعودي، بما يضمن سرعة البت في تلك الطلبات».

فيما تضمنت تعديلات المادة الثانية أنه يقصد بالمناطق الحدودية المشار إليها في الفقرة (د/1) من المادة الثانية من النظام، المواقع المحددة بموجب الأدوات النظامية استنادًا إلى ما تقضي به الأنظمة والتعليمات ذات الصلة.

هذا وقد اشتملت التعديلات على إضافة فقرة جديدة في المادة الرابعة، تنص على: «في حال عدم استكمال المتقدم للمعلومات والبيانات المطلوبة من قبل المركز، بعد تقديمه للطلب خلال مدة أقصاها ثلاثة أشهر من تاريخ التقديم؛ يكون للمركز صلاحية إلغاء طلب المتقدم».

أما بالنسبة للمادة السادسة فتمت إضافة فقرة جديدة عليها تنص على «مزاولة الأعمال التجارية من قبل الأزواج في حال وفاة حامل الإقامة المميزة الأساسي، وفقًا النظام الاستثمار الأجنبي». وكذلك مادة جديدة تنص على «امتلاك العقارات السكنية والتجارية والصناعية من قبل الأزواج في حال وفاة حامل الإقامة المميزة الأساسي. ولا يخل امتلاكهم للعقارات التجارية والصناعية بتطبيق الأحكام المنظمة للاستثمار الأجنبي المقررة نظامًا».

ايضاً اشتملت التعديلات في المادة العاشرة على: «تُستكمل إجراءات إنهاء علاقة المتقدم من داخل المملكة بإقامته السابقة لحصوله على الإقامة المميزة، من خلال إشعار جهة عمله السابقة وتصحيح وضعه التعاقدي، وكل ما يتصل بالحقوق والالتزامات المتعلقة بذلك. وللمركز اتخاذ ما يلزم من إجراءات ونحوها للتأكد من استكمالها».

وكذلك تم تعديل المادة الحادية عشرة لتنص على أنه «في حال وفاة حامل الإقامة المميزة، أو فقدانه الأهلية؛ تنتقل الحقوق والمزايا المشار إليها في الفقرة (1) من المادة (العاشرة) من اللائحة، إلى أفراد أسرته لمرة واحدة وفق الإجراءات المنظمة لذلك».

و«في حال وفاة حامل الإقامة المميزة أو فقدانه الأهلية دون وجود الأزواج، يتولى المركز التنسيق مع الجهات ذات العلاقة لضمان تمتع الأولاد دون إحدى وعشرين سنة بالحقوق والمزايا المقررة لحامل الإقامة المميزة.

3- في حال إلغاء الإقامة المميزة أو إنهائها حسب الحالات المشار إليها في الفقرة (1) من المادة التاسعة من النظام؛ يجوز لأي من أفراد الأسرة التقدم للمركز وفق الوسائل التي يحددها بطلب الحصول على الإقامة المميزة، ويتولى المركز دراسة الطلب والبت فيه وفقًا لما ورد في المادة الخامسة من اللائحة».