الدوريات الأوروبية تعوض خروج الكبار من المونديال وأفريقيا مازالت متواجدة
الدوريات الأوروبية تعوض خروج الكبار من المونديال وأفريقيا مازالت متواجدة

الدوريات الأوروبية تعوض خروج الكبار من المونديال وأفريقيا مازالت متواجدة الميثاق نقلا عن بوابة الشروق ننشر لكم الدوريات الأوروبية تعوض خروج الكبار من المونديال وأفريقيا مازالت متواجدة، الدوريات الأوروبية تعوض خروج الكبار من المونديال وأفريقيا مازالت متواجدة ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الميثاق ونبدء مع الخبر الابرز، الدوريات الأوروبية تعوض خروج الكبار من المونديال وأفريقيا مازالت متواجدة.

الميثاق تبقت 4 مباريات فقط على نهاية بطولة كأس العالم المقامة حالياً بروسيا، حيث سيلتقي المنتخب الفرنسي أمام نظيره البلجيكي في الدور نصف النهائي، وتواجه إنجلترا بالدور ذاته المنتخب الكرواتي.

وعلى الرغم من تقليص عدد المنتخبات الـ32 المشاركة في المونديال إلى 4 فرق فقط تتنافس على اللقب، إلا أن هناك بعض الدول مازالت رائحتها تفوح بالمونديال، وذلك عبر مشاركة لاعبين من دورياتها مع هذه المنتخبات أو وجود لاعبين تعود أصولها لهذه الدول.

الدوري الإنجليزي يشارك حتى الآن بـ40 لاعباً في كأس العالم يلعب معظمهم مع منتخب الأسود الثلاثة، كأكثر دوري يتواجد به لاعبين في المونديال ، فيما يأتي الدوري الإسباني في المركز الثاني بـ 12 لاعباً على الرغم من توديع اللاروخا للبطولة من دور الـ16 أمام روسيا.

فرنسا أحد أهم المرشحين حالياً للقب يشارك دورييها بـ 11 لاعب في البطولة، فيما تشارك ألمانيا التي ودعت المونديال من الدور الأول بـ 9 لاعبين من البوندسليجا، بينما يتوجد الدوري الإيطالي في تلك القائمة حيث يشارك بـ8 لاعبين.

أما عن القارة الإفريقية التي ودع ممثلوها الخمسة المونديال من الدور الأول مازالت تتواجد بـ 22 لاعبا في الدور نصف النهائي، حيث تعود أصولهم للقارة السمراء.

ويمتلك المنتخب البلجيكي 7 لاعبين ذو أصول إفريقية، وهم فينسنت كومباني، وديدريك بوياتا، وروميلو لوكاكو، وميشي باتشواي (جميعهم من الكونغو)، فيما تعود أصول مروان فيلايني وناصر الشاذلي لدولة المملكة المغربية، بينما يعد اللاعب موسى ديمبيلي من أصول ماليه.

المنتخب الإنجليزي أيضاً يضم لاعب واحد من أصول إفريقية، وهو داني ويلباك الذي تعود أصوله إلى دولة غانا، حيث لا يوجد أي منتخب من الدول الأربعة المستمرة في المونديال يخلو من لاعبين أفارقة سوى منتخب كرواتيا.

أما عن المنتخب الفرنسي فيضم 14 لاعباً من إفريقيا وهو العدد الأكبر في جميع الفرق بالمونديال، وهم كيمبيبي، وستيف ماندادا، وستيفن نزونزي (جميعهم من الكونغو)، وعثمان ديمبيلي، ونجولو كانتي، وسيدي بي (جميعهم من مالي)، صامويل أومتيتي وكيليان مبابي (من الكاميرون)، وكورنتين توليسو (توجو)، وبنجامين ميندي (من السنغال)، وبول بوجبا (من غينيا)، ونبيل فقير (من الجزائر)، وعادل رامي (من المملكة المغربية)، وبلايس ماتويدي (من أنجولا).

الجدير بالذكر أن نادي توتنهام الإنجليزي هو الأكثر مشاركةً بلاعبين في المونديال، حيث يبلغ عدد لاعبيه 9 لاعبين، فيما يشارك ناديي مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي وتشيلسي بـ 7 لاعبين، بينما يشارك برشلونة وأتليتكو مدريد بـ 4 لاعبين، متفوقين على ريال مدريد الذي يشارك بـ 3 لاعبين.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الميثاق . الميثاق، الدوريات الأوروبية تعوض خروج الكبار من المونديال وأفريقيا مازالت متواجدة، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : بوابة الشروق