كورونا
كورونا

العشاء الأخير.. طعام ملوث بكورونا يكتب آخر كلمة في حياة أم وابنيها

وفي هذا السياق ماساة جديدة يسببها فيروس  كورونا  والسبب اجتماع عائلي طبيعي 

شهدت  ولاية نيو جيرسي  الامريكية  ماساة حقيقة حيث توفيت أم أميركيةوابنها وابنتها، بعد إصابتهم بالجائحة المستعصية. وذلك عقب  اجتماع العائلة  لتناول العشاء حيث اعتبر  العشاء الاخير 

بحسب ما نقلته بعض الصحف الامريكية فارقت جرايس فوسكو، 73 عاما، الحياة بينما لم تكن على علم بوفاة ابنها وابنتها الأكبر من نتيجة الاصابة بفيروس كورونا المستجد كوفيد -19  هذا  وتوفيت ريتا فوسكو جاكسون، 55 عاما، وهي الابنة الكبرى لجرايس فوسكو، الجمعة، وقد اتضح أنها كانت مصابة بفيروس كورونا، بينما توفي الابن كارمين فوسكو، قبل والدته بقليل.

ومن جهة اخرى افاد احد اقارب العائلة  ان 4 4 أولاد آخرين يعانون أيضا من فيروس كورونا، وهم في المستشفى حاليا، من بينهم 3 في حالة حرجة.

الجدير بالذكر  أن العدوى بالفيروس قد حدثت خلال "عشاء عائلي" أقيم هذا الشهر. 

وبحسب ما نشرته الصحف الامريكية  فانه  ما يقرب من 20 من الأقارب الآخرين في الحجر الصحي في منازلهم، حيث كتب عليهم أن يمرون، كل على حدا، بتلك اللحظات العصيبة بعد رحيل أقاربهم. هذا وفقا لما نشرته  صحيفة الوطن المصرية