توجيه شيخ الأزهر قيادات المشيخة بمتابعة ترميم المدرسة الأقبغاوية

من الجدير بالذكر ان المدرسة الأقبغاوية بالجامع الأزهر تشهد اعمال ترميم، حيث وجه فضيلة الإمام الأكبرالدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، الدكتور إسماعيل الحداد، الأمين العام للمجلس الأعلى للأزهر، بتفقد اعمال الترميم، وشملت الجولة حلقات تحفيظ القرآن الكريم، وبرنامج شرح كتب التراث، مشيداً بالجهود المبذولة من قِبل القائمين على الرواق الأزهري

المدرسة الأقبغاوية

  • و في هذا الصدد بتوجيهات من الدكتور محمد الدويني وكيل الأزهر قال إن الكتب التي كانت في مكتبة مدرسة العقباوي أثناء ترميمها نقلت إلى الأزهر حفاظا على تراث هذه الكتب القديمة. - انتقل إلى المظلة الفاطمية للجامع الأزهر. يعود تاريخه إلى مئات السنين ويحتوي على 25000 عنوان وما مجموعه ما يقرب من 50000 مجلد من جميع المعارف والعلوم الإنسانية ، تحت إشراف د. عبد المنعم فؤاد المشرف العام على الأنشطة العلمية بقاعة الأزهر والدكتور هاني عودة مدير جامعة الأزهر.
  • وفي سياق سابق قال الدكتور عودة أمين عام جامعة الأزهر ، إن المكتبة تحتوي على مذاهب وطوائف وتصوف وتفسيرات وعلوم قرآنية وأحاديث ومصطلحات حديثة وفقه وفلسفة عامة ، وتنص على أنها تضم ​​أقسامًا لها: العلوم الإسلامية في جميع المجالات بما في ذلك الفقه. طوائف مختلفة وعلوم أخرى.
  • وأضاف أمين عام جامعة الأزهر أن المكتبة تحتوي أيضا على منشورات عن المعارف العامة والدين والفلسفة وعلم النفس والعلوم الاجتماعية واللغات والعلوم البحتة والعلوم التطبيقية والفنون والآداب والتاريخ ، مضيفا أن جامعة الأزهر جامع توجد مكتبة أخرى في مدرسة الطبرسي وهي مكتبة الدكتوراه. كبير علماء الأزهر. تم التبرع بها لجامع الأزهر للطلاب لتعلم المعرفة.
  • جدير بالذكر أن مدرسة الأقبغاوي أسسها الأمير المملوكي أكبوجا عبد الوحيد الناصري عام 1339 م في عهد السلطان محمد بن كلاون ، سلطان الدولة المملوكية آنذاك.