ساندوز مصر تطرح مضادات حيوية جديدة لعلاج حالات العدوى المعقدة

أعلنت ساندوز مصر ، بالتعاون مع الجمعية المصرية للعناية المركزة والكسور وجمعية الجراحين المصرية ، عن إطلاق اثنين من المضادات الحيوية الجديدة لعلاج الالتهابات المعقدة التي يصعب علاجها عن طريق الحقن في المرضى في المستشفى ، وهما "بيبراسيلين / تازوباكتام". "، والتي تعتمد على تكنولوجيا التصنيع المسجلة الملكية ، والدابتومايسين Daptomycin الذي يتم طرحه في السوق المصري لأول مرة. دعت ساندوز مصر مجموعة من الخبراء في العناية المركزة وأمراض الرئة والجراحة ، لمناقشة عبء العدوى على المرضى والأنظمة الصحية ، مؤكدة على أهمية توافر المضادات الحيوية الأساسية والحديثة ، كخيارات حقيقية ضرورية لعلاج مرضى الرعاية الحرجة. هكذا. أن هذه الأدوية متوفرة بأسعار مناسبة لخدمة أكبر عدد من المرضى ، وأنها تساهم في ترشيد ميزانية القطاع الصحي في مصر.

ساندوز مصر تطرح مضادات حيوية جديدة

  • يتحدث في المؤتمر د. محمد عوض تاج الدين ، مستشار رئيس الجمهورية للشؤون الصحية ووقاية المجتمع ، وزير الصحة والسكان الأسبق ، والرئيس الأسبق لجامعة عين شمس: "الالتهاب الرئوي والإصابات الأخرى التي تصيب الأدنى. يعد الجهاز التنفسي من أكثر أنواع الالتهابات شيوعًا التي يعاني منها المرضى في وحدات العناية المركزة ". يصاحب ذلك التهاب رئوي (47٪) وعدوى أخرى في الجهاز التنفسي السفلي (18٪). العدوى الفطرية .
  • والتي تتطلب علاج المريض بمضادات جرثومية فعالة لتحقيق التحسن السريري .1 لذلك ، فإن المضادات الحيوية هي العلاج الأولي الذي لا يمكن الاستغناء عنه لهذه العدوى الميكروبية المعقدة ".

منظومة الرعاية الصحية

  • واستطرد: "إمداد السوق المصري بالمضادات الحيوية التي تتمتع بأعلى معايير الجودة العالمية سيساهم في نجاح الجهود الإكلينيكية لعلاج تلك الحالات، مع تقليل مدة الإقامة في وحدات العناية المركزة بالمستشفيات، وبالتالي تخفيف الأعباء المالية والتشغيلية عن كاهل منظومة الرعاية الصحية.
  • ومن هذا المنطلق، من المتوقع أن يساهم إطلاق ساندوز للمضادين الحيويين "بيبراسيللين/تازوباكتام" و"دابتومايسين" في مساعدة قطاع الرعاية الصحية في مصرعلى تأمين إمدادات مستمرة من هذه المضادات الحيوية الهامة لتلبية احتياجات المرضى خاصة الحالات الحرجة أو الذين يعانون من عدوى معقدة، وهو ما يمثل أحد أهم أولويات الهيئات الصحية في مصر".

حالات العدوى المعقدة

  • وأضاف الدكتور عبد المعطي حسين –أستاذ الجراحة بكلية طب القصر العيني جامعة القاهرة ونائب رئيس جمعية الجراحين المصرية، وعضو مجلس إدارة اللجنة العليا لمكافحة العدوى بمستشفيات جامعة القاهرة، والمدير العام السابق لمستشفيات جامعة القاهرة: "تعتبر حالات العدوى المعقدة في البطن مسئولة عن 20% من حالات تسمم الدم لمرضى وحدات العناية المركزة.
  • وهي ثاني أكثر الأسباب الشائعة للإصابات الميكروبية المعدية وحالات الوفاة بعد الالتهاب الرئوي.3 وتوصي الجمعية الدولية لجراحات الطواري (WSES) بالإضافة لإرشادات طبية دولية أخرى باستخدام "بيبراسيللين/تازوباكتام" كأحد المضادات الحيوية التي تستخدم لعلاج أنواع مختلفة من العدوى المعقدة في البطن.5،4 ذلك بالإضافة إلى "بيبراسيللين/تازوباكتام" بجرعته الجديدة (2.25جم) والذي يستخدم لفئات خاصة من المرضى".
  • من جانبه، أوضح الدكتور باسم بولس أستاذ التخدير والرعاية المركزة بكلية الطب جامعة عين شمس، وعضو مجلس التغذية الإكلينيكية بطب عين شمس، وعضو المجلس العلمي للمجلس المصري لطب الرعاية المركزة: "يعد توقيت استخدام المضاد الحيوي مع المرضى المصابين بحالات العدوى الميكروبية المهددة للحياة من أهم العوامل المؤثرة على معدلات نجاة هؤلاء المرضى من العدوى وشفائهم منها.

إطلاق "دابتومايسين"

  • ولهذا فإنّ الإشراف على العلاج بالمضادات الحيوية داخل وحدات العناية المركزة يتطلب ضرورة التعرف على المرضى المصابين بعدوى بكتيرية بصورة سريعة واختيار أفضل علاج تجريبي.7 ونشهد اليوم معًا إطلاق "دابتومايسين" الذي يتم طرحه في السوق المصري للمرة الأولى .
  • وهو مضاد حيوي سريع المفعول يُستخدم لعلاج حالات العدوى الصعبة والمقاومة للمضادات الحيوية التقليدية، مثل: عدوى (MRSA) وما يُعرف طبيًا بعدوى "البكتيريا الخارقة".8 ويمثل إطلاق هذا المضاد الحيوي سريع المفعول وعالي الفعالية، إضافة مهمة لمجموعة المضادات الحيوية المستخدمة في علاج مرضى وحدات الرعاية الحرجة بالمستشفيات".
  • وخلال المؤتمر، تحدث الدكتور عادل الأنصاري رئيس وحدة الرعاية المركزة القلبية للبالغين في أكاديمية جراحات القلب والصدر بكلية الطب جامعة عين شمس، وعضو المجلس العلمي للمجلس المصري لطب الرعاية المركزة، عن تعاون ساندوز مصر مع الجمعية المصرية للرعاية المركزة والإصابات بقوله: "يساعد الاستخدام الرشيد للمضادات الحيوية في المستشفيات على التصدي لمقاومة الميكروبات لمضادات العدوي (AMR) وتحسين جودة الخدمات الصحية المقدمة للمرضى.
  • تحسين النتائج السريرية الناتجة عن الاستخدام الصحيح للأدوية .9 تعاونت ساندوز مصر مع الجمعية المصرية للعناية المركزة والصدمات لإطلاق برنامج التعليم الطبي المستمر الذي يهدف إلى توفير موظفي الرعاية الصحية المتخصصين في رعاية مرضى وحدة العناية المركزة. الهدف من البرنامج هو تحسين الممارسات السريرية ، ورفع مستوى المعرفة وصقل المهارات ، لتوفير خدمات صحية آمنة وفعالة وعالية الجودة للحالات الحرجة.

دور الشركة ومساهماتها في قطاع الرعاية الصحية المصري

  • بعد ذلك ، تحدث الدكتور سامح الباجوري ، رئيس مجلس إدارة شركة ساندوز مصر للأدوية ، عن دور ومساهمة الشركة في قطاع الصحة المصري ، وأوضح: "ساندوز مصر تفخر بمساهمتها في خدمة وعلاج من حوله. . 10.5 مليون مريض مصري في عام 2021 ، ونهدف إلى خدمة 12 مليون مريض في عام 2022 ، من خلال مجموعتنا الواسعة من المستحضرات الصيدلانية المتميزة والمنتجات .
  • بما في ذلك أكثر من 50 من المستحضرات الصيدلانية والمنتجات التي تغطي معظم المجالات العلاجية الرئيسية ، بما في ذلك المضادات الحيوية.
  • وأضاف: "ساندوز هي واحدة من أكبر الشركات العالمية في إنتاج وتوريد المضادات الحيوية ، وأول من أنتج البنسلين الفموي. والشركة رائدة في إنتاج وتسويق الأدوية الجنيسة والبدائل الحيوية. محفظة كبيرة من المستحضرات الصيدلانية العالمية التي تشمل ما يقرب من ألف منتج.

توفير الأدوية والعلاجات الأساسية

  • وتابع الباجوري: "مهمتنا الأساسية هي توفير الأدوية والعلاجات الأساسية لأكبر عدد من المرضى وبأسعار مناسبة. كما تساعد ساندوز في تمكين المجتمع من تلبية الاحتياجات الصحية المهمة للمواطنين ، من خلال الأساليب والابتكار والريادة في هذا المجال. علاجات جديدة ". طرق لمساعدة ملايين الأشخاص حول العالم ". يحتاج العالم إلى الأدوية الجيدة التي تلبي احتياجاتهم ، بغض النظر عن إمكانياتهم المالية وقدراتهم المالية ".
  • وأضاف: "يسعدنا أن نضيف البيبراسيلين / تازوباكتام والدابتوميسين إلى قائمة منتجات ساندوز المتزايدة في السوق المصري للمساعدة في توفير الأدوية والعلاجات الأساسية المنقذة للحياة لأكبر عدد ممكن من المرضى. ولتخفيف العبء المالي على قطاع الرعاية الصحية ، ومواصلة تحقيق ذلك ، ستواصل ساندوز جهودها ومساعيها المستمرة لتوفير أفضل مستويات الرعاية الصحية من خلال المستحضرات الصيدلانية المتقدمة. "

رئيس القطاع الطبي في ساندوز مصر

  • وأضاف الدكتور بيتر عفت رئيس القطاع الطبي في ساندوز مصر: "تمثل المضادات الحيوية حجر الزاوية في الطب الحديث، فقبل اختراع المضادات الحيوية وانتشارها حول العالم، كانت أبسط الأمراض المعدية أو التدخلات الجراحية الطبية تشكل خطرًا كبيرًا على حياة المرضى. أما اليوم، أصبحت المضادات الحيوية تساهم بشكل رئيسي في جعل الأمراض المعدية قابلة للشفاء، وبفضلها أصبحت الإجراءات الجراحية أقل خطورة".
  • وتابع: "في ساندوز نحن ملتزمون بتلبية احتياجات المرضى وتوفير الأدوية الضرورية، ولهذا فنحن سعداء بتقديم المضادات الحيوية بالحقن بيبراسيللين/تازوباكتام ودابتومايسين للسوق المصري، والتي تستخدم لعلاج العديد من أنواع العدوات المعقدة لدي البالغين والأطفال"، لافتا إلى أن ساندوز تطرح "بيبراسيللين/تازوباكتام" للحقن في صورة جرعتين: 4.5 جم وأيضا 2.25 جم، التي تناسب الفئات الخاصة من المرضى، مثل مرضى القصور الكلوي والأطفال، بالإضافة إلى "دابتومايسين" الذي يطرح في السوق المصري لأول مرة.

مقاومة الميكروبات لمضادات العدوي

  • وأشار "عفت" إلى أن مقاومة الميكروبات لمضادات العدوي تمثل تهديدًا متزايدًا، لهذا تعمل شركة ساندوز أيضا جاهدة من خلال العديد من مبادرات التعليم الطبي المستمرة وبرامج إدارة مضادات العدوى -والتي تطلقها الشركة بالتعاون مع الجمعيات العلمية المتخصصة- لمكافحة مقاومة الميكروبات لمضادات العدوي والحفاظ على فعالية المضادات الحيوية واستخدامها بشكل رشيد.
  • واختتمت الدكتورة ياسمين الحناوي المدير التنفيذي للآفاق التسويقية والعلاقات العامة في ساندوز مصر: "تتسبب مقاومة الميكروبات لمضادات العدوي في تكاليف وأعباء كبيرة على النظم الصحية، فإلى جانب حالات الوفاة والعجز، تتطلب الأمراض التي تستغرق وقتًا طويلًا للعلاج في المستشفيات لفترات ممتدة،11 مع ضرورة استخدام أدوية مكلفة بأسعار مرتفعة، وهو ما يمثل أيضًا عبئًا ماليًا على الأشخاص المتأثرين بذلك سواءً المريض أو أسرته.
  • ولهذا علينا منذ البداية اختيار المضاد الحيوي المناسب لعلاج أنواع محددة من العدوى عند الحاجة.8 وتركز مبادرات ساندوز على 4 مجالات رئيسية للتعامل بشكل مباشر مع العوامل المؤثرة على مقاومة الميكروبات لمضادات العدوى، وهي الوقاية وإتاحة الأدوية والإشراف والابتكار، وتتضمن هذه المجالات حلولًا عملية تصنع الفارق عند علاج الحالات، من بينها التعاون مع الجمعية المصرية للرعاية المركزة والإصابات في إطلاق برنامج التعليم الطبي المستمر والذي يستهدف أطقم وحدات العناية المركزة". تماشياً مع أولويات وجهود الهيئات الصحية المصرية نحو مكافحة مقاومة الميكروبات لمضادات العدوي.