المقيمين في السعودية يتحدثوا عن تجربتهم بعد أخذهم لقاح كورونا
المقيمين في السعودية يتحدثوا عن تجربتهم بعد أخذهم لقاح كورونا

تحدث المقيمين من جميع الجنسيات في المملكة العربية السعودية عن تجربتهم بعد تلقيهم الجرعة الأولى من لقاح كورونا, وذلك بعد إستطلاق رأي قامت به قناة العربية.

وعلى حد تعبريهم فقد عبر مقيمون أجانب في السعودية عن انبهارهم، بتنظيم عملية الحصول على لقاح كورونا.

فيما أكد أحد المقيمين الأجانب، في تصريحات لقناة العربية، إن عملية التطعيم من المفترض أن تكون إجراء طويلًا، إلا أنني لاحظت في الرياض أن كل شيء كان منظمًا بالكامل، من الوصول إلى المواقف وإرشادي خلال العملية والاحترام الذي يظهرونه لكل مواطن.

كما ان آخر اردف حديثة، في تصريحات لقناة «العربية»: «كنت متخوفًا بعض الشيء من أخذ اللقاح، لكن عندما رأيت سعادة من يأخذون اللقاح، قررت أخذه بعد أن سمحت لي المملكة العربية السعودية»، مشيرًا إلى أنه ممتن جدًا للمملكة.

وقال ثالث: لم أواجه صعوبة في إيجاد المكان، وهناك الكثير من الممرضات والموظفين لمساعدتنا، لذلك فإن العملية منظمة للغاية (..) المنشأة نظيفة جدًا والخدمة جيدة جدًا".

وقال مقيم أجنبي: أظن أن العملية رائعة، إنها فعالة وسهلة للغاية، والإجراء بشكل عام من تعبئة الطلب، وأخذ الاستشارة والانتظار لأخذ الموافقة ، وأخذ موعد التطعيم كان بغاية السلاسة والانسيابية.

وأطلقت المملكة في 17 ديسمبر الجاري، حملة التطعيم ضد فيروس كورونا المستجد؛ حيث كان وزير الصحة من أوائل الذين حصلوا على اللقاح. 

يذكر أنه تم إعطاء الأولوية في التلقيح لثلاث فئات، وفي طليعتها الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا، بالإضافة إلى من يعاني أمراضا مزمنة، وأولئك الذين تتطلب طبيعة عملهم التواجد في الخطوط الأمامية لمواجهة الوباء كالعاملين في القطاع الصحي.

ويتم تقديم الطلب للحصول على اللقاح المضاد لكوفيد-19 والمجاني للمواطنين والمقيمين في المملكة إلكترونيا، ليتم بعد ذلك منح المتقدم رقمًا وموعدًا.