متابعة القصير مستجدات الري الحديث وزراعة القصب بالشتلات وأصناف تقاوى الأرز

ان وزير الزراعة واستصلاح الأراضي القصير هو قائد عدد من الوزارات التي تتعامل مع تنفيذ أنظمة لتطوير وتحديث أنظمة الري ومحطات الشتلات ، وخاصة لقصب السكر في الفترة الحالية ، وغيرها من الأولويات. مع المناخ فيما يتعلق بمعالجة تغير المناخ في تنفيذ المبادئ التوجيهية لدولة مصر التي أعلن عنها في مؤتمر COP27

وزير الزراعة واستصلاح الأراضي

  • ونوه القصير إلى استمرار التعاون والتنسيق بين كافة قطاعات ومؤسسات الوزارة ، وتعزيز التواجد في العمل والميدان ، والتواصل الدائم والدعم للمزارعين والمشاريع والمبادرات ، لا سيما المشاريع ذات الصلة ، وأكد على أهمية المتابعة. على تنفيذ المبادرة. تطوير وتحديث أنظمة الري الحقلي ومراقبة الوضع الحالي للمناطق المتطورة والمحدثة في المحافظات المختلفة.
  • وشدد وزير الزراعة على الحاجة إلى تكثيف حملات التوعية حول النظام وإبلاغ المزارعين بالفوائد التي يمكنهم تقديمها وتسهيل الخطوات التي يتخذها المزارعون لتحديث أنظمة الري الخاصة بهم. لقطاع التصنيع بحيث يتم تنفيذ النموذج.
  • و في هذا الصدد , شدد الوزراء على ضرورة متابعة إجراءات الوزارة لتحسين إنتاجية المحاصيل الاستراتيجية والتوسع في إنتاج أصناف الحديد المشتقة من محاصيل الأرز والبذور المعتمدة لهذه المحاصيل ، وكذلك التوسع في إنشاء الحقول التوسعية. لتعليم المزارعين الممارسات الزراعية الحديثة الجيدة.

تكليفات وزير الزراعة للقيادات المعنية

وتفويض وزير الزراعة للقيادات المعنية بالملف لتسهيل حصاد قصب السكر من خلال إنشاء مصانع لإنتاج شتلات قصب السكر في إطار مبادرة رئيس الجمهورية لتنمية الريف المصري يتضمن حياة كريمة. . إطار توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي لتعزيز حصاد قصب السكر والتوسع في زراعته باستخدام نظم الشتلات وطرق الري المثلى. ناقش المزارعين وسبل عيشهم لزيادة الإنتاجية وخفض تكاليف الإنتاج.

و في الختام قد أكد وزير الزراعة على المتابعة المستمرة لملف التعدي على الأراضي الزراعية والمرور الدائم للحوض وإزالة جميع الحالات التي يتم النظر فيها في المهد واتخاذ الإجراءات اللازمة ضد المتسللين. بالنظر إلى توجيهات وتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي والحفاظ على الطرود ، لن نتسامح مع المتطفلين على الأمن القومي للزراعة.