«Breaking In».. أم تتصدى للصوص في 90 دقيقة من التشويق
«Breaking In».. أم تتصدى للصوص في 90 دقيقة من التشويق

«Breaking In».. أم تتصدى للصوص في 90 دقيقة من التشويق الميثاق نقلا عن التحرير الإخبـاري ننشر لكم «Breaking In».. أم تتصدى للصوص في 90 دقيقة من التشويق، «Breaking In».. أم تتصدى للصوص في 90 دقيقة من التشويق ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الميثاق ونبدء مع الخبر الابرز، «Breaking In».. أم تتصدى للصوص في 90 دقيقة من التشويق.

الميثاق ملخص 947d946f44.jpg

مر نحو نصف شهر رمضان، وبالتأكيد انتهت فترة الفرز، وأصبحت تشاهد مسلسلات أقل، بعدما مللت من متابعة أخرى، لكن لا تقلق، سنرشح لك ما يسليك في هذا الوقت.. Breaking In، فيلم يمنحك أكشن واقعيا بلمسة درامية، ستقضي معه 90 دقيقة ممتعة.

أم قوية تحاول حماية أبنائها ولصوص يحاولون نهب منزل فيما يبدو وكأنه عملية سرقة سهلة، وانتقام مرعب من الأم التي لم تكن لقمة سائغة كما يظنون.. حبكة فيلم Breaking In  تبدو واعدة من البداية ومبشرة، خاصةً أن مخرج الفيلم جيمس مكتيغ سبق وقدم لنا أعمال أكشن عظيمة منها الفيلم الثوري V for Vendetta، وفيلمه الأخير لم يخيب آمال جمهوره على الإطلاق، ولم يبخل عليهم بـمشاهد أكشن موظفة بطريقة صحيحة؛ لينجح الفيلم في أن يحتل المركز الثالث في شباك التذاكر الأمريكية للأسبوع الثالث على التوالي.

إخراج: جيمس مكتيغ

إنتاج: غابرييلي يونيون وشيلا تايلور وجيمس لوبيز

بطولة: غابرييلي يونيون وبيلي بيرك وجايسون جورج

تأليف: رايان إينجل

تصنيف الفيلم: أكشن- جريمة- دراما

قصة الفيلم:

يحكي الفيلم عن أم (شون)، تقوم بدورها الفنانة غابرييلي، تذهب مع ابنتها المراهقة جاسمين وابنها الأصغر جلوفر إلى قصرهم المنعزل، الذي تركه لها والدها المتوفي أيزاك، لكنها تتفاجأ بمحاولة مجموعة من اللصوص اقتحام القصر وسرقته، وتتطور الأحداث لنكتشف أن "آيزاك" الوالد المتوفى ترك ثروة كبيرة مخبأة في خزانة في القصر، وهي السبب في تجربة الاقتحام، وتبدأ المغامرة بين تجربة شون حماية القصر والعائلة وبين سعي اللصوص المضني للفوز بالثروة.
 


لعبة سهلة وأكشن معقد

رغم أن الفكرة التي اعتمد عليها المخرج جيمس في فيلم Breaking In بسيطة، وتدور في لوكيشن تصوير واحد، إلا أن الأكشن الذي اعتمد عليه المؤلف رايان المعروف بإتقانه لهذا النوع من السيناريوهات والذي ظهر واضحًا في كتابته لأفلام مثل Non-Stop و The Commuter ظهر بصورة معقدة جعلت الفيلم متميزًا نوعًا ما من أفلام الأكشن، خاصةً أن البطولة نسائية، ما يعيد إلى ذاكرتنا فيلم Panic Room من بطولة جودي فوستر؛ فالأم في هذا الفيلم كانت تحاول أيضًا الدفاع عن ابنتها ومنزلها من مجموعة لصوص يحاولون الوصول إلى ثروة مخبأة فيه.
 

أداء متميز

كرست "غابرييلي"  نفسها بلا شك للدور، وظهرت بأداء متميز وبنية قوية لتنفيذ مشاهد الأكشن، ساعدت في جعلنا نصدق دورها، ولكن كل ذلك لم يمنع أن الـ90 دقيقة تشويق التي سنقضيها مع الفيلم لن تنسى سريعًا؛ فالفكرة تشبه أفلام أكشن كثيرة تم تقديمها من قبل، ومع تصنيف +13 تضمن الفيلم بعض الابتذال الذي لم يشفع له إتقان "غابرييلي" للدور.
 


 

فيلم Breaking In يعرض في السينمات حاليًا، وهو خيار جيد لو كنت ترغب في "الفصل" من مسلسلات رمضان هذا العام برفقة أصدقائك، ومشاهدة مفاجأة "غابرييلي" التي تعود للسينما بدور أكشن قوي بعد غياب، يشعرك أنك تشاهد النسخة الانثوية من سبايدر مان، باختصار Breaking In فيلم ممتع وخفيف يجعلك تستمع بالساعات التي ستقضيها في السينما.         

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الميثاق . الميثاق، «Breaking In».. أم تتصدى للصوص في 90 دقيقة من التشويق، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : التحرير الإخبـاري