التخطي إلى المحتوى
والد الراحلة " فتاة القليوبية " يتسلم شهادة تخرجها بدلا عنها
والد فتاة القليوبية يحضر تخرجها

أمنية عمر عصفور ، طالبة بكلية الدراسات الإسلامية بالزقازيق بجامعة الأزهر ، توفيت قبل تخرجها ، وأصر زملاؤها وأساتذتها على حضور والدها ووالدتها وشقيقتها حفل التخرج الأخير بالجامعه

والد الراحلة يستلم شهادتها :


حصل والدها وعائلتها على شهادة تخرجها ودرع الشرف لتفوقها .. فى مشهد اختلطت فيه الدموع بالفخر لتكريم اسم ابنته التي ودعت الحياة بعد هبوط حاد في الدورة الدموية .. وكانت تحلم بتخرجه وكانت قد انتهت يوم وفاتها من حفظ القرآن الكريم كاملا ولكن القدر لم يترك لها الوقت لمتابعة أحلامها

تفاصيل وفاة فتاة القليوبية :


كان والد الطالبة أمنية اوضح عن تفاصيل وفاة ابنته قبل حفل تخرجها في كلية الدراسات الإسلامية بالزقازيق قسم الإيمان بجامعة الأزهر

مؤكدا أن ابنته متزوجة وقام بزيارتها يوم الجمعة السابق .. وتناول الفطور ، وقبل موتها بساعات طلبت منها انتظار الغداء ، لكنها فضلت المراجعه على القرآن الكريم الذي كانت على وشك الانتهاء من حفظه كاملاً

خرج الأب لأداء صلاة الجمعة والتقى بابنته عند الباب الأمامي ، حيث أعطته نظرة غريبة ، فقال : " لقد ترجمت نظراتها بعد وفاتها كأنها تودعني .. اتصلنا بها عده مرات ولكنها لم تجيب .. ذهبنا الى منزلها لنجدها توفاها الله وهى محتضنه المصحف "

جامعه الأزهر تدعوا الوالد الى حضور التخرج :

بعد مراسم الجنازة والحداد فوجئت الأسرة بدعوة من الكلية وجامعة الأزهر لحضور حفل تخرج ابنتهم : " أردت أنا وأختها حضور الحفل معها ، لكن الله اختارها .. أحب الجميع ابنتي واعتبرتها صديقتة وكان موتها مأساويًا بالنسبة لنا ولهم ونحسبها من الصالحين ، لقد أحسنت بي وبأهلها ، وأدعو لها أن يجمعها الله إلى بيوت الصالحين والشهداء فى جنه الأبرار "

تابعنا على Google News
تابعونا على الفيسبوك ليصلكم كل ما هو جديد على موقعكم الميثاق; ولا تنسوا الدعم والمشاركة على مواقع التواصل الإجتماعي تقديراً لجهودنا المبذولة لكم مع فائق الإحترام مع تحيات ادارة موقع و الميثاق .