الهيئة العامة للطيران السعودي
الهيئة العامة للطيران السعودي

اعلنت هيئة الطيران السعودي، اليوم عن التزامات الناقل الجوي وحقوق المسافر والحالات التي يجب فيها تعويض الأخير، مطالبة المسافرين بالتعرف على حقوقهم، ومستحقاتهم، في حالات تلزم الهيئة بتعويضات.

وفي الجانب الاخر من وقت ماضي، كانت قد اعلنت الهيئة العامة للطيران السعود، عن طريقة حسابها الموثق بموقع التغريدات القصيرة تويتر، رابط الدليل الإرشادي للمسافر خلال مرحلة استئناف الرحلات الجوّية في المملكة، موضحة أنه يشتمل على كل الإجراءات الوقائية المتخذة في المطارات السعودية.

وفي هذا المقال ننشر لجميع المسافرين من المقيمين والوافدين والسعوديين، الدليل التوضيحي والإرشادي 

قامت هيئة الطيران السعودي، بتحديد 9 حالات يتم فيها تعويض المسافرين، وهي فقدان أو تلف أو تأخر الأمتعة وإلغاء رحلة وتخفيض درجة الإركاب ورفض إركاب المسافر وتأخير رحلة وفقدان أغراض ثمينة أو مرتفعة القيمة.

وكشفت الهيئة العامة للطيران المدني، من خلال الدليل الإرشادي للمسافر، إلتزامات الناقل الجوي في كل حالة من هذه الحالات.

- في حال فقدان أو تلف الأغراض الثمينة والأمتعة

كما وقد فرّقت الهيئة العامة للطيران المدني، بين كل من حالة فقدان أو تلف الأمتعة أو تأخر وصولها وبين حالة فقدان الأغراض الثمينة أو مرتفعة القيمة والتي فيها يحق للمسافر مطالبة الناقل الجوي برفع قيمة التعويض وذلك بتعبئة نموذج إفصاح يعده الناقل الجوي وفق شروطه وأحكامه في هذا الشأن.

هذا وقد بينت هيئة الطيران المدني، أنه في حال فقدان أو تلف الأمتعة أو تأخر وصولها يجب على الناقل الجوي تعويض العميل بما لا يقل عن (350) وحدة حقوق سحب خاصة، وبما لا يتجاوز (1131) وحدة حقوق سحب خاصة عن فقدان أو تلف أو تأخر الأمتعة لكل عميل يحمل تذكرة سفر، مشيرة إلى أن وحدة حقوق السحب الواحدة تساوي 5.2 ريال سعودي تقريبًا، كما يمكن للمسافر المطالبة بتعويض في هذه الحالات:

- في البداية إذا رغب العميل في رفع مستوى التعويض بسبب احتواء الأمتعة على متعلقات ثمينة أو مرتفعة القيمة، فإن عليه أن يفصح للناقل الجوي عنها وعن قيمتها قبل صعود الطائرة من خلال النماذج المعدة لذلك من قبل الناقل الجوي.

- كما انه يجب على الناقل الجوي تعويض العميل عن تأخر أمتعته بما يُعادل (20) وحدة حقوق سحب خاصة عن كل يوم تأخير وبحد أقصى (100) وحدة حقوق سحب خاصة للرحلات الداخلية، و(40) وحدة حقوق سحب خاصة عن كل يوم تأخير للرحلات الدولية وبحد أقصى (200) وحدة حقوق سحب خاصة، وذلك عند استلام الأمتعة المتأخرة.

- ايضا يجب تعامل كل قطعة إضافية (الأمتعة الزائدة) يتم إصدار بطاقة تعريف لها من قبل الناقل الجوي بمقابل مادي، على حدة.

- من اللازامي على الناقل الجوي تعويض العميل عن تأخر أمتعته بما يُعادل (20) وحدة حقوق سحب خاصة عن كل يوم تأخير وبحد أقصى (100) وحدة حقوق سحب خاصة للرحلات الداخلية، و(40) وحدة حقوق سحب خاصة عن كل يوم تأخير للرحلات الدولية وبحد أقصى (200) وحدة حقوق سحب خاصة، وذلك عند استلام الأمتعة المتأخرة.

اما في حال تأخر موعد الرحلة

اعلنت هيئة الطيران السعود، أنه لا يجوز للناقل الجوي تأخير الرحلات عن مواعيدها، ما لم تقتضِ دواعي الأمن والسلامة ذلك وفق تقارير ميدانية معتمدة من الهيئة، موضحة أنه في حالة تأخر موعد إقلاع الرحلة عن الموعد المحدد يجب على الناقل تنفيذ ما يلي:

- يجب إبلاغ العميل بتأخر الرحلة قبل وقت الإقلاع بحد أقصى (45) دقيقة وعلى أن يحدد في الإبلاغ الوقت الجديد للإقلاع.

- وعند تأخر الرحلة أثناء تواجد العميل في الفندق، يجب على الناقل الجوي أن يتحمل تكاليف تمديد الإقامة الفندقية للعميل حتى موعد الإقلاع البديل، وإبلاغ العميل بموعد الإقلاع البديل وإرشاده بما سيتم.

- أما في حال تأخر الرحلة أو احتمال تأخرها لمدة تزيد على (6) ساعات، فإنه يحق للعميل مطالبة الناقل الجوي بمعاملة الرحلة على أنها رحلة ملغاة وفقًا لأحكام إلغاء الرحلات الواردة في المادة العاشرة من هذه اللائحة.

- وبالنسبة عند امتداد التأخير عن الموعد الجديد للإقلاع لمدة تتجاوز (6) ست ساعات، يتعين على الناقل الجوي تمديد الرعاية الواجب عليه تقديمها للعميل والمنصوص عليها في المادة السابعة من هذه اللائحة على النحو التالي:

1- مرطبات ومشروبات ابتداءً من الساعة الأولى.

2- وجبة ملائمة إذا تجاوزت مدة التأخير (3) ثلاث ساعات من الوقت الأصلي المحدد للمغادرة.

3- سكن فندقي ومواصلات من وإلى المطار إذا تجاوزت مدة التأخير (6) ساعات من الوقت الأصلي المحدد للمغادرة.

ماذا تعمل في حال إلغاء الرحلة

وخلال تصريح هيئة الطيران المدني، فقد بينت أنه في حالة إلغاء الرحلة يحق للمسافر ما يلي:

أولًا: في الرحلات الدولية:

- إذا أبلغ الناقل الجوي العميل بإلغاء الرحلة الدولية قبل (14) يومًا من الموعد الأصلي المحدد للمغادرة، يُعفى الناقل الجوي من متطلبات الرعاية والمساندة، ويجب عليه إعادة قيمة التذكرة أو الجزء المتبقي من الرحلة للعميل وتعويضه بما يُعادل (100%) من قيمة خط السير غير المستخدم.

- إذا أبلغ الناقل الجوي العميل بإلغاء الرحلة الدولية من (14) يوماً إلى (24) ساعة من الموعد الأصلي المحدد للمغادرة، فإنه يتعين على الناقل الجوي أن يخيّر العميل بين إيجاد رحلة بديلة خلال أقل من (24) ساعة من الموعد الأصلي المحدد للمغادرة، فإنه يتعين على الناقل الجوي أن يخيّر العميل بين إيجاد رحلة بديلة خلال أقل من (24) ساعة من الموعد الأصلي المحدد للمغادرة، أو فسخ التعاقد وفقًا للفقرة (6) من هذه المادة.

ثانيًا: بخصوث الرحلات الداخلية:

وقد أوضحت الهيئة العامة للطيران السعودية بخصوص الرحلات الداخلية، يتم تعويض المسافرين في هذه الحالات:

- إذا أبلغ الناقل الجوي العميل بإلغاء الرحلة الداخلية قبل (7) أيام من الموعد الأصلي المحدد للمغادرة، يُعفى الناقل الجوي من متطلبات الرعاية والمساندة، ويجب عليه إعادة قيمة التذكرة أو الجزء المتبقي من الرحلة للعميل وتعويضه بما يُعادل (100%) من قيمة خط السير غير المستخدم.

- إذا أبلغ الناقل الجوي العميل بإلغاء الرحلة الداخلية من (7) أيام إلى (24) ساعة من الموعد الأصلي المحدد للمغادرة، فإنه يتعين على الناقل الجوي أن يخيرّ العميل بين إيجاد رحلة بديلة خلال أقل من (24) ساعة من الموعد الأصلي المحدد للمغادرة، أو فسخ التعاقد وفقًا للفقرة (6) من هذه المادة.

- ايضا إذا أبلغ الناقل الجوي العميل بإلغاء الرحلة (الدولية أو الداخلية) من (24) ساعة إلى (4) ساعات من الموعد الأصلي المحدد للمغادرة ولم يتمكن الناقل الجوي من توفير رحلة بديلة خلال (6) ساعات من الموعد الأصلي المحدد للمغادرة، واضطرار العميل للحجز على ناقل جوي آخر.

- كما انه يجب على الناقل الأصلي إعادة قيمة التذكرة (خط السير غير المستخدم) بالإضافة لتعويض يعادل (100%) من تلك القيمة، وذلك دون الإخلال بحق العميل في متطلبات الرعاية والمساندة المنصوص عليها في المادة السابعة من هذه اللائحة.