زيادة حجم التبادل التجاري والاستثماري عن طريق مباحثات مصرية تايوانية

في مقال اليوم سوف نعرض لكم تفاصيل المباحثات المصرية التايوانية لزيادة حجم التبادل التجاري والاستثماري , حيث استقبل المهندس سامح زكي نائب رئيس غرفة القاهرة التجارية نيابة عن المهندس إبراهيم العربي رئيس الاتحاد العام للغرف التجارية ورئيس غرفة القاهرة وفد من مركز تايوان التجاري بالقاهرة  لبحث سبل تعاون جديدة لزيادة التبادل التجاري والاستثماري بين مصر وتايوان  في مختلف المجالات.

التبادل التجاري والاستثماري

و من الجدير بالذكر قد صرح المهندس سامح زكي إن مصر تمر في الفترة الأخيرة بمرحلة تنموية واضحة على كافة الأصعدة بشكل عام ، وعلى مستوى البنية التحتية بصفة خاصة ، ولديها شركات متميزة في مجال الإلكترونيات ، مشيرًا إلى أهمية التعاون مع الجانب التايواني في مجالات عديدة خلال الفترة القادمة ، خاصة في مجال التقنيات الحديثة في ظل تطبيق الغرفة منظومة تطويرية إدارية حديثة حاليًا.

و في هذا السياق أشاد المهندس سامح زكي ان هناك منتجات مصرية كثيرة ومتنوعة وتتميز بمواصفات عالمية يمكن تصديرها إلى السوق التايواني من خلال التنسيق بين الغرفة والسفارة ، وتحديد احتياجات كل سوق من الآخر ، وهو ما سنركز عليه خلال الفترة القادمة ؛ لأن إتاحة البيانات الكاملة عن احتياجات كل سوق وعن المنتجات المُتاحة أمر في غاية الأهمية ويساعد على زيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين ، لافتًا إلى أن غرفة القاهرة تضع خطة للمساهمة في زيادة حجم الصادرات المصرية التي تستهدف زيادة الصادرات المصرية إلى 100 مليار دولار ،

و في هذا الاطار يعتبر الأمر الذي يؤكد عليه ويدعمه بقوة المهندس إبراهيم العربي من خلال القطاعات المختلفة التي تنتمي لغرفة القاهرة ولغرف المحافظات ، باعتباره رئيسًا للاتحاد العام للغرف التجارية المصرية.

الشركات التايوانية

- وحث زكي الشركات التايوانية على الاستثمار في مصر من خلال "مركز تايوان التجاري بالقاهرة". يتم ذلك للحفاظ على المنتجات والسلع التي سينتجها المستثمرون التايوانيون من مصر ، وبالتالي تسهيل الوصول إلى الأسواق الخارجية العالمية ، والاستفادة من أكثر من 2 مليار مستهلك من خلال اتفاقيات التجارة الحرة التي وقعتها مصر مع التكتلات الاقتصادية المختلفة. ، وهذه مسألة مهمة للغاية وهي فرصة لدخول هذا السوق الضخم.

- في غضون ذلك ، أكد وفد مركز التجارة التايواني بالقاهرة على أهمية زيادة التبادل التجاري مع مصر ، خاصة في ظل المعاملات الجارية في العديد من القطاعات ، بما في ذلك الغاز والإلكترونيات.

- وقال الوفد إن الغرفة التجارية التايوانية مهتمة بالتعاون مع الغرفة التجارية بالقاهرة ، وهو الأمر الذي سنكافح من أجله في المستقبل ، والبحث عن طرق جديدة لتعزيز التعاون ، ومناقشة المشكلات والعقبات المشتركة التي قد تطرأ في مواجهة تزايد. التعاون وتنفيذ خطط التعاون المستقبلي.