الشيخ سلطان القاسمي
الشيخ سلطان القاسمي

الشيخ سلطان القاسمي يعلن عن مفاجأة سارة للمواطنين والمقيمين، وفي هذا الإطار فقد قام حاكم الشارقة بالكشف عن مشروعات تطويرية في بعض المناطق مثل كلباء وسفاري بالذيد.

اوضح عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ف صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي ان هناك الكثير عن مشاريع جاري العمل على إنجازها وإنشائها وطرق داخلية  منضمنها مشروع بمدينة كلباء على طول الشاطئ "الكورنيش"، سيتم فيه وضع حواجز بحرية في البحر من الإسمنت سيمنع الموج الكبير من الدخول للشارع

كما افاد سموه أنه سيتم زرع شعب مرجانية بحرية حتى يتجمع السمك بالمنطقة لتشجيع الصيد فيها وتوفير الأسماك.
واكد سموه  أنه بعد الانتهاء من تطوير خورفكان بالمشاريع التي تم اعتمادها وإنجازها، تم الانتقال سريعاً إلى مدينة كلباء، والعمل بدأ وحتى يكتمل يحتاج لسنة وشهرين تقريباً.

وصرح صاحب السمو قائلا   قطعنا جبلاً صخرياً لعمل مسرح خورفكان، والساحة في المسرح للاحتفالات وفي مقابلها مواقف للمركبات، وهناك شلال بالقرب من المسرح اسمه شلال الكهف، ومن شلال الكهف سترى خورفكان من خلال الماء المنساب منه.

وأشار الى ان البلد سترتقي، إذ لدينا واجهة البحيرة في كلباء و "شروق" أحضرت مقاول ينتهي منها خلال 6 شهور، مبيناً سموه أنه سيتم عمل مشروع سد الغيل في كلباء وسيكون نفس فكرة سد الرفيصة.

كما كشف سموه عن مشروع سفاري الذي سيضم مجموعة كبيرة من الحيوانات، موضحا أنه تم زراعة 130 ألف شجرة فيها وستكون عبارة عن غابة والمياه سيتم توفيرها بكمية 50 ألف متر مكعب يوميا من المجاري.موضحا ان هذا المشروع سيفتح في نوفمبر القادم بالذيد، وهو مشروع كبير ، إذ تبقت تشطيبات بسيطة وجاري الانتهاء منها، لافتاً سموه إلى أن الهدف من إنشاء سفاري الذي توفير أجمل وقت في هذا المكان للناس.

الجدير بالذكر أن موضوع الزراعة متعثر في مدينة كلباء ولهذا اوضح سموه قائلا اننا نعمل على إنشاء بيوت مغطاة وسنعطي مزرعة لكل شخص تكون تحت إدارته في منطقة الحيار، مشيراً سموه إلى أن كلمة الحيار جاءت من "الحجار" وهو جمع حجر هذا وفقا لما نشرته صحيفة الامارات اليوم