المجلس العالمي للسفر
المجلس العالمي للسفر

بداية المرحلة الثانية من تدابير الوقاية لإعادة ثقة المسافرين حول العالم من خلال المجلس العالمي للسفر والسياحة

أنطلقت اليوم الجمعة المرحلة الثانية من تدابير الوقاية لإعادة ثقة المسافرين حول العالم، وذلك من خلال المجلس العالمي للسفر والسياحة للعمل على المزيد من التشجيع لعودة رحلات السفر من خلال تطبيق مجموعة كبيرة من البروتوكولات الآمنة لكافة شركات الطيران والمطارات، بالإضافة إلى منظفي الرحلات السياحية المختلفة.

 

وأصدر المجلس الذي يتمثل في القطاع الخاص العالمي للسفر والسياحة بياناً رسمياً اليوم يفيد بأنه " تم عمل تصميم مدعوم بأحدث البروتوكولات من أجل عملية دفع عودة السفر الآمن بهدف تمكين مجال الطيران والسياحة بالإضافة إلى العاملين على تنظيم الرحلات المختلفة ومراكز المؤتمرات والمعارض في الإزدهار من جديد بعد أرمة فيروس كورونا العالمي.

 

وأضاف المجلس أنه تم عقد جلسات مع كافة الأعضاء للوقوف ومناقشة كافة الأوضاع الحالية بالنسبة لأصحاب المصالح ومختلف المنظمات لضمان وتوفير أقصى قدر من المشاركة للدخول إلى حيز التنفيذ الفعال من أجل الوقوف على التوقعات المستقبلية للمسافرين في إطار الوضع الجديد.

 

وبالتالي فقد تم وضع كافة التدابير المتعلقة بالمطارات وشركات الطيران، وذلك بعد عمليات التشاور مع أعضاء المجلس أمثال " مجموعة طيران الإمارات " و " الإتحاد للطيران " و " مجموعة الطيران العماني " بالإضافة إلى " الإتحاد الدولي للنقل الجوي – أياتا " والمجلس الدولي للمطارات، من أجل العمل على توفير الإطمئنان إلى أن جميع شركات الطيران والمطارات ستوفر كافة إجراءات الحماية للمسافرين.