الوافدين في الكويت
الوافدين في الكويت

أزمة جديدة تواجه الوافدين تعطل مغادرتهم وتقلق بقاءهم.. التفاصيل، «ضبابية» العام الدراسي أفقَدَت الوافدين استقرارهم أكدوا رغبتهم في المغادرة فور تخرج أبنائهم.

وفي هذا السياق  استغرب  عدد من أولياء الامور إعلان الوزارة عن استكمال العام الدراسي «أون لاين» في 4 أغسطس مؤكدين رغبتهم في المغادرة إلى بلدانهم، فور تخرج أبنائهم من الصف الثاني عشر وحصولهم على شهادة الثانوية العامة حيث لا تزال المشكلات تطوق المنصة التعليمية وسط صمت مطبق من قبل الوزارة.

كما قارن أولياء الأمور بين الإجراءات التي اتخذتها المدارس الأجنبية في استكمال العام الدراسي «أون لاين» ونجاح طلبتها من دون اختبارات نهائية وبين إجراءات قطاع التعليم العام المبهمة، منذ بدء الأزمة وحتى الآن.

هذا وقد اوضح بعض أولياء الامور معاناتهم  من دفع 350 ديناراً شهرياً لإيجار الشقة  وتحمل كل الظروف المعيشية الصعبة التي تواجهم في ظل الانقطاع عن العمل وذلك من أجل مستقبل أبنائهم  ولكن للأسف الصورة غير واضحة في وزارة التربية، التي قدمت لها عشرات المقترحات، في شأن العام الدراسي من جميع الأوساط التربوية والنيابية والشعبية .

واوضح أولياء الأمور أن عذر الوزارة في عدم إنهاء العام الدراسي هو ضمان جودة التعليم للدارسين في الكويت، وعدم إلحاق الضرر بالمستوى الأكاديمي لشهاداتهم الدراسية، فهل طلبة المدارس الأجنبية بمنأى عن هذا الضمان، وهل هم خارج حسابات الوزارة؟، مستغربين إطلاق مثل هذه المبررات وتعليق مستقبل آلاف الطلبة، ورفض كل المقترحات التي قدمت إلى الوزارة خلال الفترة السابقة.

كما ان  معاناتهم التي انطلقت منذ فرض الحظر الكلي على بعض المناطق، بدأت تتضاعف يوماً بعد آخر، خاصة وأن كثيرا منهم فقدوا وظائفهم ولا يملكون أي مصدر للدخل في الوقت الراهن، مؤكدين أن كابوس التركيبة السكانية يطاردهم يومياً، وآن الأوان لترتيب أوضاعهم وتوفير شيء من الاستقرار المعيشي لأسرهم فور تخرج أبنائهم.

الجدير بالذكر وبحسب تصريحات بعض مديري المناطق التعليميةإن كل ما يطرح في شأن العام الدراسي هي تكهنات لا تستند على أي قرار رسمي، مؤكدين أن وزير التربية وزير التعليم العالي الدكتور سعود الحربي سيرفع تقريره إلى مجلس الوزراء في 15 الجاري، وبعدها يتم بحث الأمر في المجلس بالتنسيق مع وزارة الصحة.
واضافوا «لم نجتمع منذ شهر في مجلس مديري العموم، حتى نقرر إنهاء العام الدراسي من عدمه، وجميع ما يطرح تكهنات ومقترحات، أشرنا إليها منذ بدء الازمة هذا وفقا لما نشرته صحيفة الراي