مبني القوي العاملة المصرية - صورة أرشيفية
مبني القوي العاملة المصرية - صورة أرشيفية

انتشرت في الفترة الماضية العديد من الاخبار على مواقع التواصل، المتعلقة بترحيل جميع العمالة الوافدة من المملكة العربية السعودية في الفترة القادمة.

ومن جانبها فقد أكدت وزارة القوى العاملة المصرية، على لسان المتحدث الرسمي بإسم الوزارة «هيثم سعد الدين»، علي عدم الأخبار الأخبار المتداولة على المنصات الاجتماعية، بسبب تفشي فيروس كورونا مرة أخرى.

وأكمل سعد الدين حديث، في هذا الصدد بأن قد تواصل بشكل شخصي مع المستشار العمالي التابع لوزارة العمل في العاصمة السعودية الرياض، ونفي خلاله كافة الأخبار المنشورة والمعلومات التي يتم تداولها، والمتعلقة بترحيل العمالة الأجنبية الوافدة.

الجدير بالذكر أن عدد من الأخبار قد انتشرت بسرعة كبيرة على منصات التواصل، تفيد بقيام الإدارة العامة للجوازات بالسعودية، بترحيل العمالة الوافدة الأجنبية من البلاد، من أجل تخفيف حجم النفقات التي تقدمها المملكة لمواجهة تفشي فيروس كورونا، ولكن يستثنى منه القطاع العمالي الطبي، والذي يتضمن الأطباء والممرضين، وتم نفي الخبر أيضا من قبل وزارة الصحة السعودية.

وأضاف المستشار الإعلامي التابع لوزارة القوي العاملة المصرية، بأن خادم الحرمين، قد أكد خلال قرارة الأخيرة تحمل المملكة لعلاج المقيمين والوافدين بالسعودية المشتبه بإصابتهم بفيروس كورونا، بعض النظر عن مخالفتهم لتصاريح العمل والإقامة ونظام العمل بالمملكة.