وزارة الداخلية السعودية - صورة من الأرشيف
وزارة الداخلية السعودية - صورة من الأرشيف

أكد أحد المسؤولين في وزارة الداخلية بالمملكة العربية السعودية، بأنه سوف يتم العمل بالقرار الوزاري السابق، في المرحلة المقبلة للتصدي لتفشي فيروس كورونا في المملكة مرة أخري، تزامنا مع التقارير التي قدمتها مؤخرا وزارة الصحة السعودية إلى مجلس الوزراء، خاصة بعد إرتفاع منحني مؤشر الوباء للفيروس (كوفيد-19)، فقد قرر المجلس بالإجماع تطبيق التدابير والإجراءات الوقائية والإحترازية بالمملكة. 

قرارت السعودية لمواجهة تفشي فيروس كورونا بالمملكة

وجاء القرار الوزاري الأخير من أجل التصدي لإنتشار الفيروس، بالإضافة إلى تقليل الضغط على المنشآت الصحية بالمملكة، وصعوبة السيطرة على جائحة كورونا في البلاد، وبناء على ما سبق فقد قرر المجلس التالي: 

  1. إيقاف جميع الحفلات والمناسبات، وتتضمن كلا من حفلات الزفاف، والاجتماعات الخاصة بالشركات سواء في الفنادق وقاعات الحفلات، والاستراحات التي تستخدم في مثل هذه المناسبات. 
  2. الالتزام بألا يزيد الحد الأقصى للتجمعات عن 20 شخصا في المناسبات الإجتماعية.
  3. توقف العمل بالأنشطة الترفيهية والفعاليات لمدة 10 أيام قابلة للتمديد.
  4. إغلاق دور السينما ومراكز الترفيه، والأماكن الخاصة بالألعاب سواء في المحلات الخارجية أو المطاعم ومراكز التسوق.
  5. منع الطلبات الداخلية داخل المطاعم والمقاهي، والاقتصار على تقديم الطلبات الخارجية، مع المحافظة على تنظيم التجمعات الخارجية بها، وفقا للتدابير الوقائية التي أقرتها وزارة الصحة السعودية.
  6. تكثيف الجهود الرقابية في المصالح الحكومية سواء في هيئات الطيران المدني والموارد البشرية ووزارة الداخلية، والسياحة والشؤون القروية والبلدية.
  7. إلزام الشؤون القروية والخدامات بتعيين فرق رقابية، من أجل التأكد من إلتزام كافة الأفراد بالإجراءات الاحترازية، وأيضا يشمل القرار المطاعم والكافيهات بضرورة وضع ملصقات بالتدابير الوقائية.
  8. توزيع صلاة الجنازة على المتوفين في المقابر علي مدار اليوم، لمنع التكدس أثناء تشيع الجنائز، وتجهيز الأماكن الخاصة بالصلاة علي المتوفى، والإلتزام بالتباعد الإجتماعي أثناء الصلاة.
  9. يلزم القرار الوزاري المطاعم بضرورة وضع كاميرات مراقبة، وإعلام المستهلكين والمقدمين عليها بأن المكان مراقب بالكاميرات، لضمان التزامهم بالبروتوكولات الصحية.

قد يهمك: القوى العاملة تكشف حقيقة الأخبار الخاصة بترحيل العمالة الوافدة من السعودية

اقرأ أيضا: في حال عقوبة الإبعاد للوافدين بالسعودية، لا تقم بالتنفيذ إلا بعد شهر من تاريخ صدوره

وفي السياق ذاته فقد أكدت وزارة الداخلية بالمملكة العربية السعودية، بأن الإجراءات الأخيرة والتي يتم العمل بها، يأتي في إطار ما تقوم به السلطات بالمملكة، من أجل الحفاظ على الصحة العامة، وتقليل انتشار و تفشي الفيروس بين الوافدين والمقيمين في السعودية، وطالب الجميع بضرورة الالتزام بالتوجيهات والإجراءات الصحة، من أجل تحقيق المصلحة العامة.