الوافدون في الكويت
الوافدون في الكويت

السلطات الكويتية بشكل عام و«الداخلية» بشكل خاص يتولون الكشف عن قرار الوافدين والمهلة المخصصة للمخالفين منهم لنظام الإقامةن موضحين أنه لا تمديد لمهلة مخالفي الإقامة في الكويت مرة أخرى.

وفي هذا السياق فقد افادت بعض المصادر الأمنية المطلعة قبل ساعات للصحافة الكويتية  ان وزارة الداخلية الكويتة قد قامت بحسم قاطع لحالة الجدل التي تدور مؤخرا بشأن تمديد مهلة جديدة إلى مخالفي الاقامة، حيث من المقرر أن تنتهي المهلة الأخيرة يوم الخميس بحسب الجدول الذي تم اعلانه في وقت سابق، وتم اصدار القرا بعدم المهلة.

وعلى صعيد متصل فقد قامت بعض المصادر المطلعة أن أنس الصالح نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية قد قام بالاطلاع على التقرير الأخير الذي تم اعداده من قبل القيادة الأمنية المختصة بمسؤوليتها عن مراكز الخاصة باستقبال جميع الوافدين وإجلائهم|.

 وكان التقرير الأمني الأخير قد كشف عن ان ما يزيد عن 20 ألف من الوافدين في الكويت من دول مختلفة، أهمها مصر والهند وبنغلادش وسريلانكا، يقومون بشغل نحو 33 مركزاً للإيواء في مناطق متفرقة من البلاد.

وأوضحت السلطات أن وان موعد مغادرة هؤلاء الوافدين الى اوطانهم لم يتم تحديده بشكل دقيق بعد، الأمر الذي من المتوقع له أن يتسبب في مزيد من العبئ ، مما يشكل عبئا كبيرا على رجال الأمن وكذلك عبئا على كافة الاجهزة الحكومية  في الدولة، كما يتم ويستنزف جهد السلطات وموارد الدولة. 

وبهذا الصدد فقد  كشفت بعض المصادر ان التقرير الأمنى قدم النصح بضرورة منع استغلال كافة المراكز الخاصة بالإيواء من أجل الوافدين المخالفين، وضرورة وضع أمورا أخرى في الاعتبار وعدم اشغالها جميعها بالوافدين تحسبا للطوارئ.

وقد أشار التقرير الى انه في عندا يتم فتح المجال الجوي من أجل اجلاء الوافدين وعايا الجاليات جميعا وخاصة المخالفة في الدولة ربما يتم إعادة فتح المهلة مرة اضافية لتسهيل أمور الراغبين في المغادرة.

وقد استفاد  نحو 25 ألف وافدمن المخالفين من إجمالي 160 الف وافد مخالف في الكويت من المهلة بينما الآخرين ما زالو مختبئين.