كهرباء الامارات
كهرباء الامارات

عاجل.. قطع التيار الكهربائي عن العديد من العملاء واستثناء البعض.. التفاصيل

وفي هذا السياق اكد سهيل بن محمد المزروعي وزير الطاقة والصناعة رئيس مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء انه لا يمكن للهيئة قطع خدماتها عن أي من المتعاملين حيث ان استراتيجيتها تقوم على توصيل الخدمة وليس قطعها الا انه يوجد 5 اسباب تدفع الهيئة إلى اتخاذ إجراءات قطع التيار الكهربائي عن المتعاملين وهي

 

أولا قطع التيار بإخطار مسبق لأعمال الصيانة والتوسعة حيث  أن هذا الإجراء يتم عادة نتيجة لأعمال التوسعة التي تقوم بها الهيئة على مستوى الشبكة، ولا تزيد فيها مدة الانقطاع على ساعتين، وتتم مراعاة ألا تقطع الخدمة في أوقات الذروة النهارية والحرارة الشديدة، ويتم إخطار المتعاملين به قبل فترة كافية.

ثانيا  القطع الناتج عن حوادث مفاجئة أو ظروف طارئة، وهو أمر يكون خارج عن إرادة الهيئة، لكن يتم التعامل معه بكل سرعة وفقاً لظروف كل حادث،

ثالثا القطع نتيجة التوصيلات غير القانونية في بعض البيوت»،حيث يقوم بعض المتعاملين على إجراء توصيلات كهربائية من دون تصريح الهيئة التي تشترط موافقتها على توصيل التيار أو الخدمات عموماً، وأن يكون التوصيل من خلالها فنييها، وليس عن طريق الملاك أو المستأجرين من تلقاء أنفسهم، كون ذلك يمثل خطراً على أمن وسلامة الأفراد، ومن ثم تضطر الهيئة إلى قطع التيار واتخاذ إجراءات قانونية.

رابعا قطع التيار في حال التأخر عن سداد الأقساط، والشيكات المرتجعة على العملاء، علماً بأن هذا الإجراء لا يتم إلا إذا تراكمت المتأخرات على العميل، من دون إخطار الهيئة برغبته في تأجيل السداد بناءً على ظروف معينة وإجراءات متبعة».

خامسا ققطع التيار نتيجة عدم سداد فواتير الاستهلاك، وهذا الإجراء لا يشمل الفواتير التي تقل قيمتها عن 1000 درهم، موضحاً أن الهيئة وضعت آلية محددة لقطع الخدمة عن المتعاملين، تعتمد على تصنيف المتعامل الائتماني، حسب تراكمات الاستهلاك، ومدى التزامه بالسداد، وقيمة المبالغ المتراكمة عليه.

هذا وقد حدد الوزير 4 حالات لا يتم قطع الخدمة عنها نهائياً، هي

  1. أصحاب الهمم،
  2. حَمَلة بطاقات الشؤون الاجتماعية،
  3. كبار المواطنين، الذين خُصصت منافذ لهم للسداد، ويُجنب قطع الخدمة عنهم خلال الفترة المحددة، ب
  4. الحالات الصحية التي يتعين عليها تقديم تقارير طبية، تؤكد حاجتها المستمرة إلى الخدمة لتشغيل الأجهزة الطبية»،

كما دعا تلك الفئات المستثناة من قطع الخدمة إلى مراجعة الهيئة، وتقديم أوراق تثبت إدراجهم ضمن إحداها، لمنع تعرضهم لقطع الخدمة هذا وفقا لما نشرته صحيفة الامارات اليوم