تنويه
تنويه

عاجل| ٤ مخالفات تهدد بتفشي كورونا في الدولة والسلطات تحذر الجمهور

في هذا السياق اكد الكثير من الاطباء ان انتهاء برنامج التعقيم الوطني وعودة الأفراد إلى ممارسة الأنشطة التجارية والترفيهية ليس معناه ان انتهاء الخطر حيث ان فيروس كورونا لايزال يشكل الخطورة نفسها على المجتمعات هذا وقد ححدت الحكومة الاماراتية 4 مخالفات يومية تؤدي إلى تبديد الجهود المبذولة في المرحلة السابقة وهي

عدم الالتزام بالتباعد الاجتماعي

عدم الالتزام بارتداء  الكمامات

إقامة التجمعات في الأماكن العامة والخاصة والمنازل والمزارع والعزب

مخالفة تعليمات الحجر والعزل المنزلي.

واوضحت التقارير ان اكثر الاشخاص مخالفة هم الشباب حيث تصور العديد أنهم باتوا محصنين ضد المرض، أو أن الفيروس أصبح ضعيفاً وغير مؤثر، وفي حال الإصابة فإن الأعراض ستكون طفيفة والشفاء منه سريعاً.

ومن جهتها افادت الدكتورة آمنة الشامسي المتحدث الرسمي باسم حكومة الإمارات قائلة  ان إعلان انتهاء برنامج التعقيم الوطني، والعودة لممارسة الأنشطة ليسا عودة كاملة للحياة الطبيعية، بل عودة تدريجية مصحوبة بالحذر والحرص»، مشيرة إلى أن «كل فرد، اليوم، في دولة الإمارات العربية المتحدة مسؤول إلى جانب أجهزة ومؤسسات الدولة عن حماية نفسه، وعن سلامة أهله وأبنائه وزملائه».

فيما صرح الدكتور أحمد الحمادي استشاري الأمراض المعدية ان خطورة تغاضي البعض عن الإجراءات الاحترازية لمنع انتقال العدوى، خصوصاً أن الفيروس لا يشكل خطراً عليهم وحدهم، لكنه يمثل خطورة على جميع أفراد المجتمع، موضحا  أن البعض لاتزال لديه فكرة خاطئة أن المرض لا يؤثر إلا في كبار السن، أما الشباب والأطفال فبعيدون عن مضاعفاته.

وعلى صعيد متصل اكدت نيابة الطوارئ والأزمات والكوارث بالنيابة العامة الاتحادية ان استمرار سريان تطبيق قائمة الغرامات والجزاءات الإدارية الصادر بها قرار من النائب العام للدولة، والتي تم الإعلان عنها سابقاً، وضرورة التزام الجميع بكل الإجراءات والتدابير الاحترازية الصادرة من الجهات المعنية، وذلك عقب رصد الجهات المختصة في الدولة، خلال الأيام القليلة الماضية، ازدياداً ملحوظاً للمخالفات في المجتمع، تنم عن اللامبالاة والاستهتار بالإجراءات والتدابير الوقائية.

كما انه سيتم تطبيق القانون وقائمة الغرامات والجزاءات الإدارية على المخالفين، وستضاعف الغرامة في حال تكرار المخالفة للمرة الثانية، وإحالة المخالف لنيابة الطوارئ والأزمات والكوارث حال تكرارها للمرة الثالثة لتحريك الدعوى الجزائية، وإحالته للمحكمة لمعاقبته وقد تصل العقوبة فيها إلى الحبس مدة لا تزيد على ستة أشهر، والغرامة التي لا تقل عن 100 ألف درهم، أو بإحداهما هذا وفقا لما نشرته صحيفة الامارات اليوم