عاجل الامارات
عاجل الامارات

تحذير خطير من الطوارئ والأزمات لسكان الإمارات

وفي هذا السياق اكدت الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث انه يجب على الجميع عدم الاستهتار بإجراءات الوقاية من فيروس كورونا خاصة ان فيروس كورونا لم ينته حتى الان

كما وجهت الهيئة  7 رسائل استراتيجية إلى المجتمع تحت شعار: «نلتزم لننتصر الهدف منها تشجيع أفراد المجتمع على الالتزام بالإجراءات الوقائية، وتحمل المسؤولية الذاتية مع العودة التدريجية للحياة الطبيعية وكانت هذه الرسائل كالتالي

  1. الالتزام يؤدي إلى التعافي المبكر، والتأكيد من خلال هذه الرسالة على أن الاستهتار يؤدي إلى الانتشار، والالتزام يؤدي إلى الانحسار، ويأتي دور المجتمع في الالتزام والتقيد بجميع القرارات والإجراءات أولى خطوات التعافي.
  2.  المحافظة على المكتسبات والمنجزات، موضحة من خلالها أن دولة الإمارات بذلت كثيراً من الجهود بإمكانات وكفاءات عالية لمواجهة فيروس «كوفيدـ19»، وحققت الكثير من المنجزات لاحتوائه، والحفاظ على هذه المنجزات والمكتسبات مرهون بمدى تفاعل الجمهور والتزامه، فالتزام المجتمع ما هو إلا إكمال لمسيرة الإنجازات والتغلب على الجائحة.
  3. التأكيد على أن التكاتف والحرص الوطني من جميع أفراد المجتمع مع جهود الحكومة في مواجهة «كوفيدـ19»، وتجاوز هذه المرحلة والانتقال إلى عودة الحياة الطبيعية، كما كانت أحد المقومات الأساسية للانتصار بكفاءة وسرعة، إذ إن سر نجاح الدول والحكومات هو ثقافة ووعي المجتمعات. وذلك لن يكون إلا بالتقيد الجاد والمسؤول بالإجراءات.
  4.  تعزيز القيم في المجتمع، من خلال العمل على تعزيز القيم المتأصلة في المجتمع وخصائله مثل ثقافة ووعي شعب دولة الإمارات، كشعب متضامن يصنع النجاحات مع الحكومة، شعب يعشق الانتصارات ولا يرضى بالتخاذل. وكذلك تعزيز اللحمة الوطنية وقيم التكاتف والتسامح.
  5. تسليط الضوء على أن عوده الحياة والانفتاح التدريجي يأتيان لتحقيق توازن استراتيجي بين القطاع الصحي والقطاع الاقتصادي، كما أن التسهيلات تحقق التوازن المجتمعي، لكن يجب التنويه بأن الفيروس لم ينتهِ أو يتلاشَ، تسهيلاً على الناس، ودعماً لقطاعات أخرى حيوية لإحداث توازن يحتاجه المجتمع، وعليه تظل صحة وسلامة المجتمع أولوية.
  6.  توضيح أن القيادة الإماراتية تراهن على مستوى الوعي المجتمعي في التزام الأفراد بالتعليمات الصادرة من الجهات المعنية، وتحمل الجميع لمسؤولياتهم، لضمان أكبر قدر من السيطرة والتحكم.
  7.  تأكيد أهمية الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية، ومراعاة السلامة العامة وصحة المجتمع، ما يحقق السرعة في عودة الحياة لما كانت عليه، والذي يحقق التعافي السريع للجوانب المتأثرة سواء اجتماعية أو اقتصادية.

وعلى صعيد متصل صرح  عبدالرحمن العويس وزير الصحة ووقاية المجتمع  انه ينبغي الحرص على حماية عائلاتنا، وندرك أن زيارات العائلات دون اتباع الإجراءات الوقائية والاحترازية قد تشكل خطراً كبيراً عليهم، خصوصاً كبار المواطنين والمصابين بالأمراض المزمنة هذا وفقا لما نشرته صحيفة الامارات اليوم