عودة المقيمين
عودة المقيمين

الهوية والجنسية تحدد المقيمين أصحاب الأولوية في العودة.. وتفصيلا تقوم الهيئة بمراجعة كافة الطلبات من خلال قنواتها الذكية والمقيمين الذين لهم أقارب من الدرجة الأولى في الدولة لهم أولوية العودة.

وفي هذا السياق اجابت الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية على استفسارات الكير  حول الية عودة المقيمين  وعن اسباب تاخر البت في طلباتهم

فاجابت الهيئة على استفسار  حول أسباب تأخر البت في طلبات عودة مقدمة من مقيمين موجودين في دول متعددة، ورفض بعض الطلبات رغم تقديمها أكثر من مرة فكانت الاجابة ان الهيئة تراجع جميع طلبات عودة المقيمين المقدمة إليها عبر قنواتها الذكية، مؤكدة  أنها تعطي الأولوية لطلبات المقيمين الذين لهم أقارب من الدرجة الأولى فقط.

كما طالبت الهيئة من جميع الافراد دراج مستندات ووثائق، من بينها، إثبات صلة قرابة أحد الأفراد داخل الدولة (اختياري)، وصورة من الإقامة وجواز السفر (إجباري) وذلك عند التقدم بطلب تصريح عودة من الخارج

كما اجابت الهيئة على استفسار حول إلغاء تصريح العودة، عقب تحديث قرارات مجلس الوزراء السابقة بشأن تمديد الإقامات وأذونات الدخول وبطاقات الهوية، حتى ديسمبر المقبل، ومنح مهلة للمقيمين لتجديد إقاماتهم وبطاقات الهوية المنتهية فكانت اجابة الهيئة أن تصريح العودة لايزال قائماً وشرطاً لدخول الدولة.

هذا وقد اكدت الهيئة على ضرورة حصول المقيمين الموجودين في الخارج على تصريح دخول، عبر نظام الخدمات الذكية للهيئة قبل القدوم بالاضافة عن إجراء فحص «كوفيد-19» من خلال المراكز المعتمدة في بعض الدول، وتكون النتيجة سلبية حتى يتمكنوا من العودة.

هذا وقد خصصت الهيئة عبر موقعها للخدمات الذكية، خدمة للمقيمين الموجودين خارج الدولة، ممن لديهم إقامات سارية، تتيح لهم إمكانية إصدار تصاريح لدخول دولة الإمارات وتسهيل عودتهم في الحالات الطارئة وتعتمد الموافقة على الطلبات على الأوضاع الراهنة، ويخول هذا التصريح حامله للدخول إلى الدولة خلال 21 يوماً من تاريخ الموافقة، فيما خصصت الرابط https:/‏‏‏‏‏‏‏/‏‏‏‏‏‏‏smart.gdrfad.gov.ae/‏‏‏‏‏‏‏Smart_OTCServicesPortal/‏‏‏‏‏‏‏ReturnPermitServiceForm.aspxلتقديم طلبات تصاريح الدخول لحملة إقامة إمارة دبي هذا وفقا لما نشرته صحيفة الامارات اليوم