رئيس فنزويلا يتهم اثنين من المعارضين في محاولة اغتياله
رئيس فنزويلا يتهم اثنين من المعارضين في محاولة اغتياله

رئيس فنزويلا يتهم اثنين من المعارضين في محاولة اغتياله الميثاق نقلا عن التحرير الإخبـاري ننشر لكم رئيس فنزويلا يتهم اثنين من المعارضين في محاولة اغتياله، رئيس فنزويلا يتهم اثنين من المعارضين في محاولة اغتياله ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الميثاق ونبدء مع الخبر الابرز، رئيس فنزويلا يتهم اثنين من المعارضين في محاولة اغتياله.

الميثاق اتهم الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، إثنين من المشرعين المعارضين بالتورط في تجربة اغتياله مؤخرًا عن طريق استخدام طائرات مسيرة محملة بعبوات ناسفة.

وقال مادورو، حسبما نقلت شبكة «إيه بي سي نيوز» الأمريكية اليوم الأربعاء، إن أقوال بعض المشتبه بهم الستة الذين اعتقلوا بالفعل في أعقاب الهجوم أشارت إلى وجود ممولين أساسيين لهذا الهجوم وغيرهم، ومنهم «خوليو بورخس»، أحد أبرز زعماء المعارضة في البلاد وهو يعيش في المنفى في كولومبيا، مضيفًا أن الكثير من الاعترافات أشارت إلى تورط خوليو بورخس، وذلك دون الإشارة إلى تفاصيل بشأن دوره المزعوم.

كما أشار الرئيس الفنزويلي، أيضًا إلى تورط المشرع المعارض «خوان ريكسينس»، الذي شوهد في تسجيل مصور منتشر على نطاق واسع في وسائل الإعلام الاجتماعية وقد تم اعتقاله من قبل القوات الفنزويلية، في تجربة الاغتيال.

وكان مادورو، قد قال في وقت سابق، إن الهدف من تجربة اغتياله لم يقتصر على قتل رئيس البلاد بل يكمن في القضاء على الديمقراطية وإغراق الحياة السياسية والاجتماعية في فنزويلا بالعنف.

يذكر أن جماعة غير معروفة تطلق على نفسها اسم «الجنود يرتدون القمصان»، قد أعلنت مسئوليتها عن تجربة اغتيال الرئيس الفنزويلي عن طريق استخدام طائرتين بدون طيار محملتين بالمتفجرات.

وقد اعتقلت القوات الفنزويلية ستة أشخاص على خلفية الهجوم لمواجهتهم اتهامات تتعلق بالخيانة والشروع في القتل والإرهاب.

في سياق متصل، حث البرلمان الفنزويلي، المجلس الوحيد الذي تسيطر عليه المعارضة، إلى إجراء تحقيق جاد وموضوعي وعادل يوفر معلومات دقيقة عن تجربة الاغتيال .

وتعليقًا على الأحداث التي وقعت يوم السبت الماضي، قال البرلمان في بيان له، إنه يرفض الطرق العنيفة أو غير العنيفة التي تحيد عن المبادئ التوجيهية المنصوص عليها في الدستور.

وأضاف البرلمان، نؤكد مجددًا أن النضال السياسي للفنزويليين يجب أن يكون موجهًا نحو انتخابات حرة تجمع كل الظروف الديمقراطية تحت مراقبة دولية.

وأكد أعضاء البرلمان الفنزويلي، التزامهم الحلول السياسية والمؤسساتية والسلمية للأزمة الحالية، محملين الحكومة والجمعية التأسيسية مسؤولية العنف في فنزويلا .

وكان البث التلفزيوني الرسمى فى فنزويلا، قد انقطع خلال إلقاء الرئيس نيكولاس مادورو، كلمة أمس السبت الماضي، بمناسبة الذكرى الـ81 للحرس الوطنى فى كاراكاس.

وأظهرت لقطات قبل انقطاع البث تمنع مادورو عن الحديث في حين اضطرب محيطوه، فيما بدت حالة من الفوضى في الحدث الرسمي بعد تخبط أفراد العرض العسكري أثناء فرارهم من موقع العرض أمام منصة الرئيس.

وقامت قوات الأمن وأعضاء من المخابرات الوطنية البوليفارية بالتحقق من مبنى تعرض للهجوم بعد سماع دوى انفجار.

وأوضح وزير الإعلام الفنزويلى أن مادورو نجا هو وباقى أعضاء الحكومة من تجربة اغتيال دون أن يصيبهم أذى، فيما وصفه وزير الإعلام خورخى رودريجيز بأنه "هجوم" ضد الزعيم اليسارى.

وقال مسؤولون في فنزويلا لـ«بي بي سي» إن طائرات دون طيار انفجرت أثناء إلقاء الرئيس نيكولاس مادورو خطابا، إلا أن الأخير لم يصب بأذى.

وذكر الصحفي الفنزويلي الشهير رومان كاماتشو، بحسب وكالة "سبوتنيك"، أن تجربة الاغتيال الفاشلة التي تعرض لها الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو من المحتمل أنها نفذت باستخدام طائرة مسيرة تحتوي على متفجرات من نوع "سي-4"، مشيرا إلى أن الرئيس لم يصب بأذى، وجاء ذلك وفقا لقناة "إن تي إن".

اقرأ أيضًا: نجاة الرئيس الفنزويلي من تجربة اغتيال بطائرة دون طيار (فيديو) 

فنزويلا تدخل النفق المظلم بعد تجربة اغتيال مادورو بين جنوده 

تجربة اغتيال رئيس فنزويلا واتفاق قريب بغزة.. أبرز عناوين صحف الإمارات 

فنزويلا تدخل النفق المظلم بعد تجربة اغتيال مادورو بين جنوده 

طائرة بدون طيار و7 جنود مصابين.. تفاصيل تجربة اغتيال رئيس فنزويلا 

 

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الميثاق . الميثاق، رئيس فنزويلا يتهم اثنين من المعارضين في محاولة اغتياله، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : التحرير الإخبـاري