تراجع الصادرات الألمانية في شهـر مايـو على وقع النزاعات التجارية مع الولايات المتحدة
تراجع الصادرات الألمانية في شهـر مايـو على وقع النزاعات التجارية مع الولايات المتحدة

تراجع الصادرات الألمانية في شهـر مايـو على وقع النزاعات التجارية مع الولايات المتحدة الميثاق نقلا عن بوابة الشروق ننشر لكم تراجع الصادرات الألمانية في شهـر مايـو على وقع النزاعات التجارية مع الولايات المتحدة، تراجع الصادرات الألمانية في شهـر مايـو على وقع النزاعات التجارية مع الولايات المتحدة ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الميثاق ونبدء مع الخبر الابرز، تراجع الصادرات الألمانية في شهـر مايـو على وقع النزاعات التجارية مع الولايات المتحدة.

الميثاق أفاد مكتب الإحصاء الاتحادي الألماني اليوم الاثنين، بتراجع الصادرات الألمانية في مايو، في ظل تراجع حاد في الصادرات إلى الدول خارج الاتحاد الأوروبي.

وتراجع إجمالي الصادرات بـ1.3% على أساس سنوي إلى 109.1 مليار يورو «128.4 مليار دولار»، بينما ارتفعت الواردات بـ0.8% إلى 89.4 مليار يورو.

أما الصادرات إلى خارج الاتحاد الأوروبي، فقد تراجعت بـ6.4% إلى 43.4 مليار يورو، بينما تراجعت الواردات بـ1.9% إلى 37.6 مليار يورو، وسط استمرار النزاع التجاري مع الولايات المتحدة.

وخلال الأشهر الخمسة الأولى من العام، ارتفعت الصادرات الألمانية بـ3.2% إلى 547.7 مليار يورو.

كما ارتفعت الواردات بـ3.8% إلى 447.5 مليار يورو.

وفي مؤشر على تأثيرات زيادة الرسوم، أعلنت شركة «بي.إم.دبليو» الألمانية؛ لتصنيع السيارات أنها سترفع أسعارها للسيارات المستوردة من مصانع التجميع الأمريكية إلى بكين، وذلك بعد قيام السلطات الصينية برفع الرسوم ردا على الإجراءات الأمريكية المماثلة.

وقال متحدث باسم الشركة في مقرها اليوم في ميونخ، إن «بي.إم.دبليو» بكين لن تكون قادرة على الاستيعاب الكامل للزيادات في الرسوم الجمركية على السيارات المستوردة من الولايات المتحدة.

وأضاف، أن الأسعار لم تتأثر حتى الآن، إلا أن الشركة تعكف على حساب تأثيرات الرسوم الإضافية وستقوم بنشر الأسعار الجديدة لاحقا.

وكرد فعل على الرسوم الأمريكية، أعلنت بكين من جانبها رفعا للرسوم يصل إلى 40% على السيارات المستوردة من الولايات المتحدة.

وعلى العكس من ذلك، قامت بكين بخفض الرسوم على بقية دول العالم إلى 15% من 25% ودخلت حيز التنفيذ في الأول من يوليو.

تجدر الإشارة إلى، أن «بي.إم.دبليو» تجمع طرازات مركباتها الرياضية المخصصة للتصدير إلى بكين في أكبر مصانعها، والموجود في سبارتنبرج بساوث كارولينا.

وخفضت «دايملر» مؤخرًا توقعاتها لأرباح العام، وأرجعت ذلك إلى الرسوم التي تفرضها بكين على المركبات المنتَجة في الولايات المتحدة.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الميثاق . الميثاق، تراجع الصادرات الألمانية في شهـر مايـو على وقع النزاعات التجارية مع الولايات المتحدة، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : بوابة الشروق