النيابة العامة تحقق في قضية مُعنفة خميس مشيط: اشتكيتُ لجهات عدة لكنها لم توفر لي الحماية
النيابة العامة تحقق في قضية مُعنفة خميس مشيط: اشتكيتُ لجهات عدة لكنها لم توفر لي الحماية

النيابة العامة تحقق في قضية مُعنفة خميس مشيط: اشتكيتُ لجهات عدة لكنها لم توفر لي الحماية الميثاق نقلا عن صحيفة سبق اﻹلكترونية ننشر لكم النيابة العامة تحقق في قضية مُعنفة خميس مشيط: اشتكيتُ لجهات عدة لكنها لم توفر لي الحماية، النيابة العامة تحقق في قضية مُعنفة خميس مشيط: اشتكيتُ لجهات عدة لكنها لم توفر لي الحماية ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الميثاق ونبدء مع الخبر الابرز، النيابة العامة تحقق في قضية مُعنفة خميس مشيط: اشتكيتُ لجهات عدة لكنها لم توفر لي الحماية.

الميثاق فتحت النيابة العامة ملف التحقيق في قضية معنفة خميس مشيط، واستمعت إلى أقوالها إلى جانب أقوال والدها. وقالت الفتاة إنها أدلت بأقوالها للنيابة وكشفت عن ما تعرضت له من لحظة تعرضها للعنف إلى لحظة نشرها لمقطع الفيديو الذي طالبت فيه خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين بحمايتها حيث إنها تتعرض للخطر.

وكشفت عن استعراض بلاغاتها لعدد من الجهات والتي لم تتعامل مع بلاغاتها بالشكل الذي يحميها مما تعرضت له وتهديدها بالسجن.

وأبانت أن لجوءها لإحدى الأسر كان خوفاً من أن تتعرض للأذى الجسدي أو النفسي من قبل والدها.

وقالت إن تبصيمها على أقوال لم تقلها ولم تدل بها كان خوفاً من سجنها بعد أن ألمح لها محقق الشرطة بذلك إلا أنها أوضحت ذلك للنيابة العامة.


وعادت لتؤكد أنها لا ترغب إلا احتواء واهتمام أسرتها بها. وأضافت أنها استعرضت عدة جوانب بينها هجران زوجها لها.

وأكدت أنها كانت على يقين بأن صوتها سيصل وأنها ستحظى بالاهتمام والرعاية في ظل ما تنعم به المرأة من اهتمام وعطف من ولاة الأمر.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الميثاق . الميثاق، النيابة العامة تحقق في قضية مُعنفة خميس مشيط: اشتكيتُ لجهات عدة لكنها لم توفر لي الحماية، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : صحيفة سبق اﻹلكترونية