مدير "غوث": طلابنا لديهم استعداد لاستيعاب مهارات الإنعاش الرئوي
مدير "غوث": طلابنا لديهم استعداد لاستيعاب مهارات الإنعاش الرئوي

مدير "غوث": طلابنا لديهم استعداد لاستيعاب مهارات الإنعاش الرئوي الميثاق نقلا عن صحيفة سبق اﻹلكترونية ننشر لكم مدير "غوث": طلابنا لديهم استعداد لاستيعاب مهارات الإنعاش الرئوي، مدير "غوث": طلابنا لديهم استعداد لاستيعاب مهارات الإنعاش الرئوي ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الميثاق ونبدء مع الخبر الابرز، مدير "غوث": طلابنا لديهم استعداد لاستيعاب مهارات الإنعاش الرئوي.

الميثاق شدد المدير التنفيذي لجمعية غوث للتوعية من الأخطار والكوارث ورائد النشاط الطلابي "حميّد أحمد المالكي" على ضرورة تدريب الطلاب والطالبات على أهمية الإسعافات الأولية والإنعاش القلبي والرئوي (CPR) ، مشيرًا إلى أن الأربع الدقائق الأولى تساهم في إنقاذ المصابين وإعادتهم للحياة، داعياً في هذا الصدد الطلاب والطالبات وأولياء أمورهم للاستفادة من تلك الدورات التي تقدّم لزملائهم في النوادي الموسمية خلال الإجازة الصيفية.

وأشار المالكي لـ"سبق" إلى أنه تم عقد شراكة مع إدارة الأمن والسلامة بالإدارة العامة للتعليم.

بمنطقة الرياض تم بموجبها تدريب ما يزيد عن 500 معلم ورائد نشاط ووكيل مدرسة داخل مكتب غرب الرياض والسويدي، بالإضافة إلى شراكة مع القسم النسائي بإدارة التعليم لعقد دورات تدريبية ينفذها متدربات متطوعات مع الجمعية وذلك خلال العام الماضي.

ونوه "المالكي" الذي كان يدرب مجموعة من الطلاب بنادي ابن كثير التابع للإدارة العامة للتعليم بمنطقة الرياض باستعدادهم لإتقان واستيعاب مهارات الإنعاش الرئوي بالتدريب والممارسة من خلال لبس الحوائل والإنعاش القلبي الرئوي كاملاً بالمناداة والاستجابة السمعية والحسية ثم عملية الضغطات حتى الاتصال بالطوارئ، وبعد إتقانهم يحصلون على شهادات حضور وإتمام الدورة.

وأشار إلى أن المجال مفتوح حتى نهاية الصيف لأي طالب للاشتراك بالدورات التدريية الإسعافية بجميع النوادي الموسمية من طلاب الصف الأول ابتدائي إلى المراحل الثانوية.

وعن أهمية حسن وسرعة التصرف في مواقف إنقاذ المصابين، قال: عندما يتوقف القلب والتنفس والنبض يكون المصاب شبه ميت ويمكن إنقاذه مع عمليات الإنعاش بالضغطات الصدرية، ومنها على القلب لضخ الأكسجين المحمل بالغذاء والدم إلى الدماغ.

وأكد على أهمية السرعة في القيام بالإسعافات الأولية بقوله: "إذا تم الإنعاش في الأربع دقائق الأولى من تمنع القلب بإذن الله يعود المصاب للحياة ، لكن "من 4-6 دقائق" فالاحتمال بسيط أن يعود الشخص للحياة وتزداد المسألة صعوبة إذا تجاوزت تلك المدة".

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الميثاق . الميثاق، مدير "غوث": طلابنا لديهم استعداد لاستيعاب مهارات الإنعاش الرئوي، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : صحيفة سبق اﻹلكترونية