«7 تست».. مشروبات على مائدة المختبرات
«7 تست».. مشروبات على مائدة المختبرات

«7 تست».. مشروبات على مائدة المختبرات الميثاق نقلا عن البيان ننشر لكم «7 تست».. مشروبات على مائدة المختبرات، «7 تست».. مشروبات على مائدة المختبرات ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الميثاق ونبدء مع الخبر الابرز، «7 تست».. مشروبات على مائدة المختبرات.

الميثاق نجحت 7 طالبات في تخصصات وسنوات مختلفة من جامعة زايد بدبي، في ابتكار مشروع تجاري مميز قمن بتنفيذه، ويعتمد على تقديم المأكولات والمشروبات بأسلوب عصري مميز وجذاب.

وسائل حديثة

وحول فكرة المشروع، أوضحت الطالبة مريم محمد الهاجري سنة أولى تخصص أمن المعلومات، أن الطالبات استنبطنها من الوسائل التكنولوجية الحديثة ومن الأفلام والألعاب الإلكترونية، مشيرات إلى أن جيل الشباب والفئات العمرية الأصغر، لم تعد تجذبهم الأشياء التقليدية، ويبحثون عن كل ما هو جديد، والتجارة «شطارة»، حيث يجب أن يتمتع رائد الأعمال بالذكاء والثقافة الواسعة، ليتمكن من التحديث المستمر ومواكبة متقلبات الأسواق والأذواق.

وأشرن إلى أنهن عكفن على تنفيذ المشروع لمدة 3 سنوات، وقررن أن تكون الفكرة الأساسية للمشروع مستوحاة من العلوم الطبية، حيث جاءت تسمية المشروع «7 تست»، من اسم «ساين تست»، وهو مختبر العلوم، أما عن اختيار رقم 7، فهو عدد الطالبات القائمات على المشروع، الذي تقوم فكرته على استخدام أدوات تشبه الأدوات المستخدمة في مختبرات العلوم، وترتدي الطالبات البالطو الأبيض، كما تشبه كذلك مراحل إعداد الأطعمة والمشروبات مراحل الاختبارات المعملية.

خلطة سرية

وصممت الطالبات السبع، أدوات التحضير والتقديم والرسومات والنقوش التي تزينها بأنفسهن لتلائم فكرة المشروع، ويقدم المشروع نوعين من المأكولات، وهما «نودلز» و«سلطة الدولما»، إلى جانب أنواع مختلفة من العصائر المصنوعة من مواد طبيعية، حيث قمن بإعداد خلطة سرية تمنحها نكهة مميزة.

وأشارت الفتيات إلى أنهن يتطلعن إلى إطلاق مشروعهن التجاري على أرض الواقع، وأنهن على استعداد حالياً لتلبية الفعاليات المنزلية، مثل أعياد الميلاد واحتفالات النجاح وغيرها.

الفريق الواحد

وأشرن إلى أن ما يميز مشروعهن، هو روح الفريق الواحد، والتعاون اللافت بين أفراده، بالإضافة إلى مساندة كبيرة من ذويهن، فضلاً عن دور الجامعة في تعزيز مفهوم ريادة الأعمال في نفوس الطالبات، وقالت مريم الهاجري، إن الجامعة اختارت مشروعهن لاستعراضه في كرنفال جامعة زايد السنوي للمشاريع الطلابية، الذي نظمته الشهر الماضي، وحضره الدكتور رياض المهيدب مدير جامعة زايد، والدكتورة ماريلين روبرتس نائب مدير الجامعة، والدكتورة فاطمة الدرمكي مساعد نائب مدير الجامعة لشؤون الطلبة، وعضوات مجلس الطالبات، حيث لاقى المشروع استحسانهم جميعاً.

وأوضحن أن تمويل المشروع مشترك بين الطالبات اللاتي يطمحن إلى افتتاح أفرع في مختلف إمارات الدولة، وخارج الدولة أيضاً، ليرفعن راية بلدهن عالياً في مجال ريادة الأعمال، لافتات إلى الدعم الكبير الذي وجدن من ذويهن ومن الجامعة أيضاً.

قدرات إبداعية

من جانبه، أكد الدكتور رياض المهيدب مدير جامعة زايد، اهتمام الجامعة بالأفكار الريادية والمشاريع المبتكرة التي يعرضها طلبتها من خلال مبادراتهم، وتعكس قدراتهم الإبداعية، وفي نفس الوقت تتيح لهم الفرصة لاكتساب المهارات القيادية بأنفسهم، من خلال التجربة والتعلم الميداني والاعتماد على النفس، والتفاعل المباشر مع اهتمامات المجتمع.

وأضاف أن الجامعة تحرص على تحفيز المبادرات الذاتية للطالبات نحو الانطلاق في ميدان ريادة الأعمال وابتكار مشاريع مستقلة، يكتسبن من خلالها فهماً متنامياً لحركة السوق ومعرفة ميدانية بمفاهيمه، وخبرة عملية بالإنتاج والاقتصاد، إضافة إلى تشجيع الإبداع الثقافي والفني للطالبات.

مبادرات ذاتية

وقال إن الكرنفالات السنوية التي تنظمها الجامعة في حرمها، تستشرف الآفاق الذي تعبِّر عنه مقولة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله: إن أهم ما في الاقتصاد الجديد، هو الفكرة التي تنفذ في وقتها، وفي عصر المعلومات، فإن الأفكار ليست حكراً على أحد.

كما أنها تحفز المبادرات الذاتية للطالبات نحو الانطلاق في ميدان ريادة الأعمال، وابتكار مشروعات يكتسبن من خلالها معرفة ميدانية بمفاهيم ريادة الأعمال، وخبرة عملية بالإنتاج والاقتصاد، ولا ينتظرن الوظيفة، بما يتماشى مع أهداف الدولة الرامية إلى دعم المبادرات الريادية، وتمكين رواد الأعمال من الطلبة المواطنين معرفياً وعملياً.

تأسيس وتنافسية

قال الدكتور رياض المهيدب مدير جامعة زايد: إن المشاريع الابتكارية تشجع الطلبة على تأسيس مشاريع صغيرة ومتوسطة، قادرة على المنافسة في سوق العمل، وفقاً لأفضل الممارسات العالمية في هذا المجال، بهدف ترسيخ مكانة دولة الإمارات، كمركز لريادة الأعمال والمشاريع الصغيرة والمتوسطة على مستوى المنطقة، وتدعم تنافسيتها عالمياً.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الميثاق . الميثاق، «7 تست».. مشروبات على مائدة المختبرات، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : البيان