أشرف زكي: ننتظر انتهاء إجازة الربيع لنقل آمال فريد لمستشفى القوات المسلحة
أشرف زكي: ننتظر انتهاء إجازة الربيع لنقل آمال فريد لمستشفى القوات المسلحة

أشرف زكي: ننتظر انتهاء إجازة الربيع لنقل آمال فريد لمستشفى القوات المسلحة الميثاق نقلا عن التحرير الإخبـاري ننشر لكم أشرف زكي: ننتظر انتهاء إجازة الربيع لنقل آمال فريد لمستشفى القوات المسلحة، أشرف زكي: ننتظر انتهاء إجازة الربيع لنقل آمال فريد لمستشفى القوات المسلحة ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الميثاق ونبدء مع الخبر الابرز، أشرف زكي: ننتظر انتهاء إجازة الربيع لنقل آمال فريد لمستشفى القوات المسلحة.

الميثاق قال الفنان أشرف زكي، نقيب المهن التمثيلية، إنه يتابع يوميًا حالة الفنانة القديرة آمال فريد، حتى إنه قام بزيارتها شخصيًا، اليوم الأحد، للاطمئنان على وضعها، مشيرًا إلى أن حالتها الصحية أكثر من جيدة، رغم استمرار احتجازها بمستشفى الزراعيين، الذي تم نقلها إليه بعدما سقطت منذ أيام في مرحاض بيتها، وانكسر مفصل بمنطقة الحوض، وتم إجراء جراحة لتغيير المفصل.

وأضاف زكي، في تصريحات خاصة لـ«التحرير»، أنه ناشد وزارة الدفاع نقل آمال فريد إلى مركز التأهيل والعلاج الطبيعي التابع للقوات المسلحة والموجود بمنطقة العجوزة، لكن لم يتم نقلها حتى الآن إليها، لافتًا إلى أنه انتظار انتهاء أسبوع الاحتفال بأعياد شم النسيم والربيع للتواصل مرة أخرى مع القوات المسلحة ومعرفة موعد نقلها للمستشفى.

يذكر أن الفنانة آمال فريد قدمت الكثير من الأفلام، التي تشغل أرشيفًا مميزًا للسينما المصرية، من بينها "بنات اليوم وليالي الحب" مع عبد الحليم حافظ، و"الشيطانة الصغيرة" وغيرها من الأفلام، التي تصل إلى أكثر من 30 فيلما، لكنها لم تحمل عضوية نقابة المهن التمثيلية، وعلى الرغم من ذلك تكفلت النقابة بعلاجها، وإجراء جراحة لها، وهو الأمر الذي أكده النقيب أشرف زكي قائلاً: «لا يمكن التخلي عن أي فنان، حتى وإن كان غير مقيّد في النقابة».

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الميثاق . الميثاق، أشرف زكي: ننتظر انتهاء إجازة الربيع لنقل آمال فريد لمستشفى القوات المسلحة، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : التحرير الإخبـاري