بيونج يانج: واشنـطـن تحاول صب الماء البارد على الجو التصالحي بين الكوريتين
بيونج يانج: واشنـطـن تحاول صب الماء البارد على الجو التصالحي بين الكوريتين

بيونج يانج: واشنـطـن تحاول صب الماء البارد على الجو التصالحي بين الكوريتين الميثاق نقلا عن بوابة الشروق ننشر لكم بيونج يانج: واشنـطـن تحاول صب الماء البارد على الجو التصالحي بين الكوريتين، بيونج يانج: واشنـطـن تحاول صب الماء البارد على الجو التصالحي بين الكوريتين ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الميثاق ونبدء مع الخبر الابرز، بيونج يانج: واشنـطـن تحاول صب الماء البارد على الجو التصالحي بين الكوريتين.

الميثاق اتّهمت كوريا الشمالية، اليوم الأحد، واشنطن بأنها تحاول صب الماء البارد على الجو التصالحي بين الكوريتين، في ظل استمرار ضغوطها وتهديداتها لبيونج يانج، وذلك قبل أول لقاء مرتقب يجمع الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، مع نظيره الكوري الشمالي كيم جونغ أونج، في إطار جهود إحلال السلام بين الكوريتين.

وانتقدت الخارجية الكورية الشمالية ما وصفته بـ«المزاعم المضللة» لواشنطن، بأن سياسة «ترامب»، هي التي دفعت بيونج يانج إلى طاولة المفاوضات.

وقال المتحدث باسم الخارجية، في تصريحات لوكالة الأنباء الكورية الشمالية، نقلتها وكالة «يونهاب»، إن: «الولايات المتحدة الأمريكية توضح إرادتنا للسلام على نحو خاطئ وتحسبه ضعفًا من جانبنا، إن مواصلة واشنطن لضغوطها واستمرار ممارسة تهديداتها العسكرية ضدنا لن تساعد على تسوية الخلافات بين الجانبين».

وأضاف: «إن الولايات المتحدة تضلل الرأي العام العالمي بالقول إن إرادتنا في إخلاء السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية جاءت نتيجة لعقوباتها وضغوطها المفروضة على بلادنا».

وتابع: «كما تسعى واشنطن لتصعيد التوتر في شبه الجزيرة الكورية مجددا عبر ادعاءها أن تشديد العقوبات والضغوطات أثمرت عن إبدائنا الرغبة في التخلي عن أسلحتنا النووية».

وذكر أن: «قيام واشنطن بأعمال استفزازية متعمدة في وقت يتجه فيه الوضع السياسي في شبه الجزيرة الكورية نحو السلام والتصالح هو مجرد تجربة خطرة هادفة لصب الماء البارد على أجواء الحوار الذي تم تحقيقه بصعوبة بالغة».

ويُذكر أن وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، حث الجمعة الماضية، إلى ممارسة مزيد من الضغط على كوريا الشمالية، لحملها على التخلي عن برنامجها النووي.

وفي 27 أبريل المنصرم، عقد زعيما الكوريتين، جولة مباحثات «تاريخية» جمعتهما لأول مرة في كوريا الجنوبية، اتفقا خلالها على إجراء محادثات عسكرية رفيعة المستوى في مايو الجاري بمشاركة الولايات المتحدة والصين، للحد من العداء وإحلال السلام العالمي.

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الميثاق . الميثاق، بيونج يانج: واشنـطـن تحاول صب الماء البارد على الجو التصالحي بين الكوريتين، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : بوابة الشروق