افتتاح مقر الإدارة لدار الآل والصحب الوقفية بالمبرز
افتتاح مقر الإدارة لدار الآل والصحب الوقفية بالمبرز

افتتاح مقر الإدارة لدار الآل والصحب الوقفية بالمبرز الميثاق نقلا عن صحيفة الاحساء ننشر لكم افتتاح مقر الإدارة لدار الآل والصحب الوقفية بالمبرز، افتتاح مقر الإدارة لدار الآل والصحب الوقفية بالمبرز ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الميثاق ونبدء مع الخبر الابرز، افتتاح مقر الإدارة لدار الآل والصحب الوقفية بالمبرز.

الميثاق مدة القراءة: 3 دقائق

الأحساء – نَوَّاف بن عَلَّاي الجِرِي

افتتح مساء الجمعة الماضي، مقر الإدارة لدار الآل والصحب الوقفية فرع الأحساء بمدينة المبرز، مقابل جمعية البر الخيرية مركز المبرز، برعاية مفتي المنطقة الشرقية فضيلة الشيخ علي بن صالح المري -حفظه الله.

وقد حضر هذا الافتتاح رئيس محكمة المزاحمية رئيس مجلس إدارة دار الآل والصحب الوقفية فضيلة الشيخ عبدالعزيز بن محمد السلطان، والمشرف العام المؤسس لهذا الصرح المبارك نائب رئيس مجلس الإدارة فضيلة الشيخ خالد بن عبدالله الغيلان، ومدير الدار لفرع الأحساء عضو مجلس الإدارة فضيلة الشيخ خالد بن حمد الخالدي، ومؤذن الحرم النبوي عضو مجلس الإدارة فضيلة الشيخ الدكتور إياد شكري، وفضيلة الشيخ محمد الباروت، ومدير الموارد المالية بالدار فرع الأحساء فضيلة الشيخ وليد بن إبراهيم الديولي، وعضو هيئة التدريس بجامعة الإمام فضيلة الدكتور عبدالسلام الحصين، ونائب الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بمحافظة الأحساء فضيلة الشيخ خالد آل حامد الشريف، ومدير الموارد المالية بجمعية التنمية الأسرية بالأحساء فضيلة الشيخ فهد الباش، وقاضي الاستئناف فضيلة الشيخ الدكتور محمد الودعاني، وقاضي محكمة الأحوال الشخصية فضيلة الشيخ أحمد الخميس، وفضيلة الدكتور خالد الوصابي، وفضيلة الشيخ عبدالرحمن الرحمة، ورجل الأعمال هشام بن ناصر آل زرعة، الناظر الشرعي لوصية الشيخ ناصر آل زرعة -رحمه الله- ورجل الأعمال خالد بن عبدالله بوسبيت، والدكتور الوجيه عبدالله بن أحمد المغلوث، وأحمد بن خالد المغلوث، ومدير المكتب التعاوني بالأحساء المهندس الشيخ عبدالرحمن الجغيمان، ومدير عام جمعية المتقاعدين بالمملكة محمد المشاري، ومدير المكتب التعاوني بالمبرز الشيخ عبدالرحمن التركي، ومدير فرع جمعية تحفيظ القرآن بالمبرز الشيخ صالح البوعبيد، والشيخ الدكتور خالد الوصابي، والشيخ الدكتور عبدالرحمن الرحمة، وكوكبة من طلبة العلم والمشايخ.

وفي الأثناء، أخذ الجميع جولة على المكتبة التي أخذت كتبًا فريدة ومفيدة في بيان مكانة آل البيت والصحابة الكرام -رضي الله عنهم أجمعين- ومن ثم انتقل الجميع إلى قاعة الحفل لبدء حفل الافتتاح الذي قدمه نواف بن علاي الجري، تحدث في مقدمته عن جهود الدار الملموسة في عرض كل ما يهم المسلمين في عقائدهم، وذلك من خلال استغلال مواسم الطاعات في الحرمين الشريفين وغيرها من مناطق المملكة -حفظها الله- من كل سوء وفتنة.

وتضمن الحفل، الذي استهل بتلاوة عطرة للقرآن الكريم تلاها الشيخ يوسف بن محمد الصويغ، كلمة لمدير دار الآل والصحب الوقفية فرع الأحساء عضو مجلس الإدارة الشيخ خالد بن حمد الخالدي، بين فيها أن الدار مؤسسة علمية دعوية وقفية تسعى لنشر العلم النافع والعقيدة الصحيحة وتصحيح المفاهيم المرتبطة بالعلاقة بين آل البيت الأطهار والصحابة الأخيار -رضي الله عنهم جميعًا.

وأوضح “الخالدي” أن الدار لها فروع في الرياض والمدينة والأحساء، ومن ضمن الخطة المستقبلية فتح فرع بالدمام ونجران ومكة المكرمة، وذلك كله بهدف عرض التراث الصحيح عن آل بيت النبي صلى الله عليه وسلم والصحابة الكرام رضوان الله عليهم جميعًا.

وأكد في كلمته، إن هذه الدار تهتم اهتمامًا كبيرًا بنشر العقيدة الصحيحة، مشيرًا إلى أنها أقامت في الأحساء يومًا علميًا في فسر كتاب أصول الإيمان لمفتي المنطقة الشرقية بجامع آل زرعة حضره ما يربو على 400 طالب وطالبة علم، واستمر هذا اليوم العلمي لمدة سبع ساعات متواصلة.

وقدّم “الخالدي” عرضًا مرئيًا وهو تقرير شامل لجهود الدار للفروع الثلاثة أعجب به جميع الحضور وقد تطرق لوقف الدار بمكة المكرمة الذي تبلغ قيمته عشرة ملايين ريال، معربًا عن شكره للداعمين على ما قدموه لهذه الدار من دعم سخي، مختتمًا كلمته بالدعاء لولاة الأمر في هذه البلاد المباركة، وللعلماء أن يحفظهم الله من كل شر.

بدوره، تحدث مفتي المنطقة الشرقية فضيلة الشيخ علي بن صالح المري، في كلمته، عن أهمية عرض العلم النافع، وفي مقدمة ذلك التوحيد وضرورة وجود موقع إلكتروني لاستقبال من لديه شبهة ثم الرد عليها من قبل أهل الاختصاص، وأن يكون ذلك كله بالرفق واللين.

ونوّه مفتي الشرقية في كلمته، بأن هذه البلاد المباركة قامت على التوحيد والشريعة الإسلامية، وقد جمع المؤسس لهذه البلاد المباركة الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود الشعب على ذلك فاجتمعت الكلمة وسار على ذلك أبناؤه البررة وأصبح الشعب في أمن وأمان إلى هذه الساعة، مختتمًا بشكر أعضاء مجلس الإدارة على ما يقومون به من جهود عظيمة، وشكر جميع الداعمين من رجال الأعمال.

إلى ذلك، تحدث الأستاذ بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة وعضو مجلس الدار ومؤذن الحرم النبوي الشريف الشيخ الدكتور إياد بن أحمد شكري، عن قوله صلى الله عليه وسلم: (لأن يهدي الله بك رجلاً واحداً خير لك من حمر النعم) الحديث، وحث في كلمته الجميع على الوقوف مع الدار ودعمها، ثم كلمة لعضو هيئة التدريس بجامعة الإمام في كلية  الشريعة بالأحساء فضيلة الدكتور عبدالسلام الحصين؛ ليختتم الحفل بتناول الجميع وجبة عشاء والتقاط الصور التذكارية لهذا الافتتاح.

Print Friendly, PDF & Emailطباعة

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الميثاق . الميثاق، افتتاح مقر الإدارة لدار الآل والصحب الوقفية بالمبرز، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : صحيفة الاحساء