الموكلي: تغطية المياه في الأحساء تبلغ 90% وتحويل عداداتها إلى ذكية
الموكلي: تغطية المياه في الأحساء تبلغ 90% وتحويل عداداتها إلى ذكية

الموكلي: تغطية المياه في الأحساء تبلغ 90% وتحويل عداداتها إلى ذكية الميثاق نقلا عن صحيفة الاحساء ننشر لكم الموكلي: تغطية المياه في الأحساء تبلغ 90% وتحويل عداداتها إلى ذكية، الموكلي: تغطية المياه في الأحساء تبلغ 90% وتحويل عداداتها إلى ذكية ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الميثاق ونبدء مع الخبر الابرز، الموكلي: تغطية المياه في الأحساء تبلغ 90% وتحويل عداداتها إلى ذكية.

الميثاق مدة القراءة: 2 دقائق

كشف وكيل وزارة البيئة والمياه والزراعة لخدمات المياه والرئيس التنفيذي لشركة المياه الوطنية المهندس محمد بن أحمد الموكلي، عن أن نسبة تغطية المياه في المنازل على مستوى المملكة تبلغ حاليًا نحو 80% وفي خدمات الصرف الصحي تصل إلى 55%، مبينًا أن الأحساء من بين أفضل المحافظات والمناطق في المملكة على مستوى تغطية المياه بنسبة تبلغ 90% والصرف الصحي بنسبة 52%، وأن وكالة الوزارة لخدمات المياه في طور تنفيذ خطة لتحويل الأحساء إلى مدينة ذكية من خلال تركيب عدادات مياه ذكية بدلًا عن العدادات الميكانيكية الموجودة حاليًا.

جاء ذلك في لقاء مفتوح شهدته قاعة الشيخ سليمان الحماد بغرفة الأحساء، وضم عددًا من رجال الأعمال وجمعًا من المواطنين والإعلاميين بالأحساء بحضور رئيس مجلس إدارة الغرفة عبداللطيف العرفج، وفريق من المسؤولين التنفيذيين بالوزارة، ومدير الإدارة العامة لخدمات المياه بالمنطقة الشرقية المهندس عامر المطيري، ومدير عام فرع المياه بالأحساء المهندس صالح الغامدي، وعدد من المسؤولين بالمديرية، للحديث والنقاش حول خدمات المياه والصرف الصحي بالأحساء والفوترة.

وأشار المهندس الموكلي، خلال اللقاء، إلى أن الوزارة نجحت بنهاية العام الماضي 2017 في خفض نسبة التعثر في مشاريع المياه على مستوى مناطق ومحافظات المملكة من 80% إلى 17% فقط، مبينًا أن الأحساء سجلت أعلى نسب هذا الانخفاض، حيث نجحت في خفض نسبة التعثر من 85% إلى 5% فقط، لافتًا إلى أن الأحساء أيضًا من أفضل وأحسن المناطق على مستوى المملكة في تحصيل فواتير المياه بنسبة تبلغ 75%.

واعتبر “الموكلي” أن التحدي الحالي لوكالة الوزارة لخدمات المياه هو كيف يمكن رفع مستوى خدمات الصرف الصحي وتعظيم الفائدة من المياه المعالجة، إضافة إلى تعزيز مصادر المياه الجوفية والسطحية وإيجاد مصادر جديدة يعوِّل عليها مستقبلًا، وذلك وفق ما هو مخطط له في الإستراتيجية طويلة المدى لتأمين مياه الشرب بمختلف مناطق المملكة، مبينًا أن مستويات الخدمة تحتاج إلى تحسين الجودة، كما يتطلب القطاع تحسين الأوضاع المؤسسية وآليات الحوكمة.

وكيل وزارة البيئة والمياه والزراعة لخدمات المياه والرئيس التنفيذي لشركة المياه الوطنية، أوضح أن المملكة تحتل المرتبة الثالثة عالميًا من حيث معدل استهلاك المياه، وهو أمر لا ينسجم مع وضع المملكة المائي ولا يتسق مع مشكلة ندرة المياه فيها؛ لذلك لا ينبغي أن تستمر تلك الوضعية في ظل الاستخدام غير المرشد وغير المستدام لموارد المياه، فضلًا عن محدودية مخزون المياه الجوفية غير المتجددة، التي تشهد استنزافًا متسارعًا.

وحول فواتير خدمات المياه، بيّن المهندس الموكلي أن المستهلك الذي يستهلك 100 متر مكعب من المياه في السابق كان يدفع فاتورة بمبلغ 12 ريالًا فقط، لافتًا إلى أن هذه الفاتورة لم تكن تغطي سوى 10% من التكلفة، ولم تضاف لها خدمة الصرف الصحي، أما اليوم فالوضع اختلف كليًا عن الفاتورة القديمة، منبهًا بأن الهدف من زيادة تعريفة المياه ليس تحقيق إيرادات بقدر ما هو ترشيد استخدام المياه، مشيرًا إلى أن كل متر مكعب يستهلكه الفرد يصرف منه 80% فيما تتبخر الـ 20% الباقية ولا يستفاد منه في الغالب.

وأكد “الموكلي” إلى أن جميع الشرائح من المستهلكين بمقدورهم تخفيض قيمة فواتير المياه من خلال الترشيد في الاستهلاك، عبر خطوات بسيطة من بينها قياس معدل الاستهلاك الشهري للمياه، وتركيب مرشدات خفض الاستهلاك، والكشف على التسربات بالمواسير والخزانات الأرضية، موضحًا أن خفض قيمة فواتير المياه يعني ضمنًا توفير مياه لمحتاجين آخرين أكثر حاجة وطلبًا، وأن تصل لهم بشكل أسرع.

وذكر مزايا العدادات الذكية، وأهمها الدقة في القراءة بنسبة تصل إلى 100%، وأن نسبة الخطأ فيها ضعيف جدًا، وكذلك لا تستخدم العوامل البشرية في قراءتها، وهو ما يقلص عدد الشكاوى من قراءة الفواتير ويساعد على إنهاء بعض ملاحظات الفواتير المرتفعة.

وكان بداية اللقاء قد شهد ترحيب عبداللطيف العرفج رئيس مجلس إدارة الغرفة بسعادة المهندس الموكلي والوفد المرافق له، قائلًا: “نحن نتابع جهود سعادتكم وزياراتكم المستمرة لمشاريع الوزارة لحث خطى تنفيذ ومتابعة عشرات المشاريع المائية والبيئية والبرامج التشغيلية لقطاع المياه والصرف الصحي على مستوى المملكة؛ لذلك نجد أنفسنا نشد على أيديكم وندعو لكم بالتوفيق لما فيه مصلحة البلاد والعباد، مؤكدين على دور الوكالة الوزارة لخدمات المياه في تلبية زيـادة الطلب وسد العجز في الاحتياج المائي”.

وفي مداخلات الحضور، تصدرت موضوعات وقضايا فواتير المياه الجديدة وتحسين جودة مياه الشرب والرقي بخدمات الصرف الصحي بالأحساء وقراها وهجرها النقاش؛ ليختتم بتكريم المهندس الموكلي بدرع الغرفة التكريمي.

 

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الميثاق . الميثاق، الموكلي: تغطية المياه في الأحساء تبلغ 90% وتحويل عداداتها إلى ذكية، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : صحيفة الاحساء