خبير إعلامى: لهذه الأسباب لا تصدقوا معلومات السوشيال ميديا
خبير إعلامى: لهذه الأسباب لا تصدقوا معلومات السوشيال ميديا

خبير إعلامى: لهذه الأسباب لا تصدقوا معلومات السوشيال ميديا الميثاق نقلا عن المصريون ننشر لكم خبير إعلامى: لهذه الأسباب لا تصدقوا معلومات السوشيال ميديا، خبير إعلامى: لهذه الأسباب لا تصدقوا معلومات السوشيال ميديا ننشر لكم زوارنا جديد الاخبار اليوم عبر موقعنا الميثاق ونبدء مع الخبر الابرز، خبير إعلامى: لهذه الأسباب لا تصدقوا معلومات السوشيال ميديا.

الميثاق أكد دكتور ياسر عبد العزيز, أستاذ الإعلام بجامعة القاهرة, أن مواقع التواصل الاجتماعى المختلفة أصبحت فى هذا العصر أكثر الوسائل التى تشيع الأخبار الزائفة, وذلك نظرًا لضعف التمكن على إخضاع محتواها الذى يتم بثه للتقييم, إلى جانب أنها تضخم الشائعات والأخبار غير الحقيقية إلى الدرجة التى دفعت معجم كولينز للغة الإنجليزية لاختيار مفهوم Fake News كلمة العام فى 2017، بسبب انتشارها فى الكثير من البلدان وزيادة تأثيرها بدرجة كبيرة نتيجة للارتباط القوى بالسوشيال ميديا.

وأضاف ياسر خلال مقاله الذى عرض بالوطن تحت عنوان " منتدى الإعلام ومصنع الأكاذيب", أنه خلال مشاركته بمنتدى الإعلام العربى فى دورته الـ 17 بمدينة دبى, أخذ دور مواقع التواصل الاجتماعى, مشيرًا إلى أن رغم الميزات الكبيرة التى تتيحها تلك المواقع إلا أن معلوماتها لا تخضع إلى المراجعة إلى جانب أنها لا تفرض من يبث هذا المعلومات بأى التزام .

وتابع قائلا: "يسهل جداً نقل الأخبار عبر مواقع التواصل الاجتماعى من دون أى قدر من التوثيق، ويندر جداً استخدامها منسوبة لأصحاب الحسابات التى تم بثها من خلالها، وكثيراً ما يتم نقلها باعتبارها حقائق لا تقبل الدحض، كما يسهل طبعاً أن يتنصل صاحب الحساب من الرأى أو المعلومة أو التقييم الذى بثه قبل قليل بداعى أن الحساب تمت سرقته أو أنه لا يمتلك حساباً فى الأساس".

شكرا لكم لمتابعتنا ونعدكم دائما بتقديم كل ما هو افضل .. ونقل الاخبار من كافة المصادر الاخبارية وتسهيل قراءتها لكم . لا تنسوا عمل لايك لصفحتنا على الفيسبوك ومتابعة آخر الاخبار على تويتر . مع تحيات اسرة موقع الميثاق . الميثاق، خبير إعلامى: لهذه الأسباب لا تصدقوا معلومات السوشيال ميديا، تابعونا علي مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بموقعنا ليصلكم جديد الاخبار دائمآ.

المصدر : المصريون